زواج سوداناس

الأمن السوداني يعتقل طلابا اردنيين



شارك الموضوع :

قال اردنيون يعيشون في السودان ان السلطات السودانية تعتقل منذ الاربعاء عددا كبيرا من الطلاب الاردنيين في المرحلة الثانوية .

وبين هؤلاء ان الطلاب الاردنيون ملتحقين بالمدراس السودانية لتقديم امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامه المعادل لامتحان التوجيهي في الاردن ، وتم اعتقالهم على خلفية تسريب اسئلة .

وتضاربت الانباء حول عدد الطلاب المعتقلين ، ولكن اغلب المصادر قالت انهم اكثر من 20 طالبا .

وقال هؤلاء ان الطلاب ما زالوا معتقلين ، وان اعتقالهم سوف يمنع تقديمهم لامتحان السبت ، كما سوف يؤثر على نفسيتهم وادائهم في باقي الامتحانات .

في السياق قالت مصادر في السفارة الاردنية في الخرطوم ، ان الطلاب موقوفين ، وليسوا معتقلين في السجون ، وان السفارة تعمل على حل المشكلة .

ووفقا لروايات غير مؤكدة فقد حصل احد الطلاب على الاسئلة من قبل احد المهربين ، ليقوم بدوره بتوزيعها على عدد من زملائه دون آخرين على خلاف الاتفاق مع المهرب والذي طلب منه عدم توزيعها على اي طالب آخر نهائيا ، الامر الذي تسبب بخلافات بين الطالب والمهرب من جهة ، والطالب وزملائه الذين لم يحصلوا منه على الاسئلة من جهة اخرى .

يذكر ان بعض الطلاب توجوهون خصيصا لتقديم امتحان الثانوية العامة في السودان ، بسبب صعوبة الامتحان في الاردن .

المدينة نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الجالي

        كلام عجييييييييييييييييييييييييييييييييييييييب

        الرد
        1. 1.1
          ساخرون

          فضيحة وأي فضيحة !!

          وكمان عيب في حق الأرادنة …ما قام على حرام فهو حرام …سيترتب عليه دخول كلية من الكليات المرموقة …و…و….إلى أن

          يستلم وظيفة ليسن من حقه …فقد قامت على غش

          الرد
      2. 2
        ابومحمد

        معقول الحال وصل المرحلة دي .. حتى امتحانات الشهادة!!!!!! دي خيانة عظمى ..

        الرد
      3. 3
        شوقى

        طبعا نحن ما ناقصين مشاكل

        يقوموا العرب يجيبوا لينا مشاكلهماللف والدوران حق العرب

        اصلوا ما بيعرفوا يشتغلوا عديل

        الرد
      4. 4
        المراقب

        جامعة السودان المفتوحة نفس الكلام دا
        امتحاناتا مكشوفة وللبيع

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *