زواج سوداناس

بنمسكا من (الكوبري).!


شارك الموضوع :

انتشرت (الكباري) في البلاد خلال السنوات الماضية، بحيث صار بعد كل كوبري-(كوبري صغير قيد الإنشاء)-ولكن مالا تلحظه عزيزي القارئ أن هنالك أنواعا أخرى من الكباري تختبئ في سكون، لا تفسد هدؤها أصوات إطارات السيارات أو (دياولو) كما يقول أخوتنا في مصر، وهي التي سنفسح لها المساحة التالية لتتحدث عن نفسها.

1/ كوبري الحكومة:
وهو الكوبري الذي تقوم بإنشائه الحكومة في وقت ما وزمان ما ومكان ما-(تعرفه هي فقط)-ويمتاز هذا الكوبري ببريق عالٍ جداً، ولمعان إعلامي قّل أن يتوفر لأي من أنواع الكباري الأخرى، لذلك ردد الشعب في فترة ما شعار: (الرد.. الرد.. كباري وسد).

2/ كوبري المعارضة:
وهو كوبري تستخدمه المعارضة عندما تود أن (تعاكس)، ويمتاز كوبري المعارضة بالخفة وسهولة (الشق)، لذلك ينصح الخبراء أهل المعارضة بضرورة إعادة النظر في (الساس).

3/ كوبري المدام:
وهو كوبري خطير جداً، تستخدمه بعض الزوجات كطعم للإيقاع ببعض الأزواج من ذوي (العيون الطايرة)، لذلك تقوم بإستخدام إحدى صديقاتها كـ(كوبري) لزوجها، ومن هنا نطلق تحذير لكل الرجال بأن يحذروا من هذا الكوبري الخطير.. (مالو النفق..؟ عيبوهو لي..؟).

4/ كوبري الصراف:
وهذا الكوبري تحديداً أرّق الموظفين كثيراً، وجعلهم في حالة من التوهان، فهو كوبري يتغير كل شهر، وهو يستخدم لتضليل الموظف حتى لا يسأل عن الماهية و(إتأخرت مالا وكدا).

5/ كوبري الحُب:
يعاني منه معظم شباب اليوم من جيل الحبيبة والعشاق، وهو غالباً يتم تشييده للوصول إلى محبوبة أحد الأصدقاء، ويوازي هذا الكوبري، كوبري آخر تستخدمه الفتيات لـ(زحلقة) حبيب -(ثقيل الدم خفيف الجيب)- ومن هنا نطالب جميع الحِبِّيبة أن ينتبهوا لهذا الكوبري الخطير، وأن يعملوا جاهدين للحفاظ علي العلاقة العاطفية حتى تكلل بالزواج، (والله يكفيكم شر (كوبري المغتربين).

6/ كوبري الموبايلات:
وهو كوبري مشهور جداً يقوم الصنايعي بغرسه داخل أحشاء جوالك المريضة، حتى يستعيد بعض العافية، ويعتبر هذا الكوبري الهاجس الأول لأصحاب الفترينات، خصوصاً أن قام بتركيبه صنايعي (ود حنود).

شربكة أخيرة:
طبعاً هنالك أنواع عديدة من الكباري لا تكفي المساحة المتاحة لإدراجها، ولكن أعدكم أن نفسح لها مساحة قريباً بالكامل، وأن نتحدث عنها بالتفصيل الممل.. (ما تخافوا.. كلام دا حقيقي.. ما(كوبري).!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *