زواج سوداناس

مجلس وزراء دفاع مجموعة دول شرق أفريقيا يختتم أعماله بـ(سيشل)



شارك الموضوع :

اختتمت أمس (الجمعة) بعاصمة جمهورية سيشل “فكتوريا”، اجتماعات مجلس وزراء دفاع مجموعة دول شرق أفريقيا (إيساف)، بمناقشتها عدداً من القضايا الأمنية والإدارية والتنظيمية والمالية لقوات شرق أفريقيا، وإيجاد حلول فعلية لكافة القضايا المطروحة. وبرزت عدد من الموضوعات الإدارية والتنظيمية أهمها مسألة ديون السودان على المنظمة قبل الانفصال، ووجدت دفوعات السودان قبولاً بالإجماع تمخض عنه تشكيل لجنة لجدولة المتأخرات بعد انفصال جنوب السودان. فيما أجازت الاجتماعات تأجيل المشروع التدريبي للجنود ليتم تنفيذه العام القادم 2017 بغية توفير التمويل اللازم. وبنهاية الاجتماعات انتقلت رئاسة الدورة الجديدة لجمهورية الصومال، ليتولى السودان منصب نائب رئيس الوزراء توطئة لتوليه رئاسة الدورة القادمة.كما أقرت موقفاً خاصاً تجاه تدخل الاتحاد الأفريقي في بورندي إحدى دول المجموعة بمعزل عنها والاتفاق على ضرورة أن يكون لمجموعة إيساف دور بارز في عمليات المراقبة التي ينوي مجلس السلم والأمن الأفريقي استيفاءها في بورندي، مطالبين بإقرار المخاطبة للمنظمة فضلاً عن الدول كل على حدة في هذا الإطار.الجدير بالذكر أن اجتماعات مجلس وزراء الدفاع سبقته ورشة الخبراء واجتماعات رؤساء الأركان والتي شارك السودان فيها بوفد، بقيادة نائب رئيس الأركان المشتركة الفريق أول ركن “يحيى محمد خير”، وتم الاتفاق على انعقاد الجولة القادمة من الاجتماعات في بورندي في أكتوبر القادم. وكان قد ترأس وفد السودان المشارك في الاجتماعات، وزير الدولة بالدفاع الفريق أول ركن “إبراهيم محمد الحسن”.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *