زواج سوداناس

نائب الرئيس يوجه ديوان الزكاة بدراسة خدمات الصحة والتعليم



شارك الموضوع :

وجه نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن، ديوان الزكاة بدراسة خدمات الصحة والتعليم، ولفت إلى أن العام الحالي هو عام محو الأمية، وتوفير كل فرص الإجلاس للطلاب.
وشهد نائب الرئيس يرافقه وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي مشاعر الدولب، والأمين العام لديوان الزكاة محمد عبد الرازق مختار، ووالي الولاية الشمالية المهندس علي محمد العوض، توزيع المشروعات الإنتاجية للفقراء والمساكين بمحلية الدبة أمس الأول.
وقال حسبو إن الزكاة أصبحت تجربة يحتذى بها في الدول العربية والإسلامية لأنها تمثل شعيرة دينية، وأكد سلطانية الدولة على أمر الزكاة وهي التي تهتم بها وترعى برامجها، وتعهد بالتزام الحكومة تجاه التنمية الاقتصادية وزيادة الإنتاج والإنتاجية عبر تمليك تلك المشروعات.
ووجه نائب الرئيس، ديوان الزكاة بدراسة أمر الخدمات من صحة وتعليم، وقال إن العام الحالي هو عام محو الأمية وتوفير كل فرص الإجلاس للطلاب، ولفت إلى التزامهم باستكمال كلية الهندسة والمستشفى بمحلية الدبة.

من جانبها أكدت وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي مشاعر الأمين الدولب، أهمية دور مجلس تنسيق العمل الزكوي بالمحليات عبر المعتمدين، ونوهت لمساهمة لجان الزكاة القاعدية في عمل الزكاة جباية وصرفاً ودعوة.
وقالت الوزيرة إن الأمانة العامة لديوان الزكاة أعدت خطة عمل لتدريب لجان الزكاة وقيام الملتقيات لكل لجان الزكاة القاعدية بالسودان لأنها هي الزراع الشعبي للديوان.
من جهته أشار والي الولاية الشمالية المهندس علي محمد العوض لأداء الزكاة للعام 2015م، وما حققته من ربط في الجباية والمصارف حيث بلغت (43,560,160) جنيهاً بنسبة أداء بلغت 162%، وأبان أن الصرف على المصارف بلغ نسبة أداء 150% تتمثل في الصرف الأفقي على المشروعات الإنتاجية المخرجة من الفقر لدائرة الإنتاج.
وفي ذات السياق كشف الأمين العام لديوان الزكاة محمد عبد الرازق مختار، أن الديوان قدم عدد (28) ألف مشروع خلال العام الماضي، وخطط لإخراج عدد (30) ألف أسرة لهذا العام، وأن التكلفة الكلية لتلك المشروعات بلغت (1,866,675) جنيهاً لعدد 386 أسرة مستفيدة.
وأوضح الأمين العام للديوان أن تلك المشروعات تشمل مشروعات زراعية ومواتر نقل بضائع، بجانب رأس مال تجاري، وقال إن هناك شراكة ذكية بين الديوان والاتحاد الوطني للشباب السوداني لتدريب وتمليك عدد (5) آلاف شنطة لكافة الحرف المهنية عبر مشروع حرفتي في كافة ولايات السودان.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        عبدالله

        وأرجو أن يكون (سرا) بيننا .. نأمل ان يشمل التوجيه و (المغتربين) وهنا لانتحدث عن حالات فردية بل (ظاهرة) للاعمى ، واصبحت تتقدل في ارصفة الغربة والسفارات والقنصليات تعاين فيها و (تضبح) للوفود الزائرة من منسوبي الجهات الرسمية ومن (نسابتنا). اللهم لطفك.
        وأكان قالوا لينا اقيفوا في صف الانتاج نقيف وننتج ونساهم في دعم اقتصاد الوطن . وأكان قالوا مافي علة صف الزكاة ودعم الاسر الفقيرة ونحن أبان (فقر) فقرا ونقيف ونقرأ ما يصدر من الجهات المعنية وراجعو ما يكتب ويقال ويكشف من منسوبي وادارات جهاز المغتربين وونسة سعادة السفراء بالخارج.

        الرد
      2. 2
        خالد

        حسبو توجيه بالله حسبو ده ماعنظو شغله غير يوجه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *