زواج سوداناس

الكشف عن حالات موت وجنون واسترقاق للمعدنين في الحدود



شارك الموضوع :

كشفت مصادر موثوقة لـ(اليوم التالي) عن أن هناك مجموعة من السودانيين ما زالوا يرزحون تحت الاحتجاز والاسترقاق في مناطق (التبو) الحدودية بين تشاد وليبيا قد يصل عددهم إلى ألف مواطن تم بيعهم كعبيد من قبل شبكات الاتجار بالبشر التي تنشط في عدة محاور مع ليبيا وإثيوبيا. وطالبت المصادر بتشكيل رأي عام مضاد لعصابات الاتجار بالبشر والضغط على الخاطفين لتحرير الضحايا المعدنين الموجودين حاليا في مناطق (كلنجة) و(ربيان) وغيرها داخل مناطق التبو والقرعان بين تشاد وليبيا.
وقال حسن زيدان ـ أحد الناجين من عمليات الاتجار بالبشر ـ لـ(اليوم التالي) إن الشخص الذي تم بيعهم له قال لهم: “أنتم شورلي ـ أي أصبحتم ملكي ـ أفعل بكم ما أشاء” وكشف عن معاناتهم وقال إن شخصين ممن كانوا معه أصيبا بالجنون وإن أحدهم فر في الصحراء بحثا عن الماء وإن خمسة سودانيين لقوا حتفهم أثناء هروبهم من ليبيا إلى تشاد، ودفنوا في منطقة (زواركي) التشادية، وأشار حسن إلى أنه وصل البلاد من ليبيا مختبئا داخل صهريج ممتلئ بالماء.

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        الواضح

        وبعد دا كللللو حا تلاقي واحد بكرة يقول ليك انا كايس لي طريقة امشي ليبيا .يا اخواننا قلنا ليكم الليبيين ديل اقسي شعب في الدنيا وقتل النفس عندهم زي شراب الموية ولولا القذافي كان سمعتو بلاويهم من زمان . دا شعب مجرم. . اقعد في بلدك واكل كسرة بي موية واحمد ربك

        الرد
      2. 2
        هشومة ......

        بسم الله الرحمن الرحيم …….
        مكتوب في الجواز الأمريكي لو تعرض مواطن أمريكي للخطر تحرك أميركا كل آلتها العسكرية في سبيل هذا المواطن ؟؟ المسافة بين الدولة وتلك المنطقة ليست بالبعيدة لماذا لا تقوم الدولة بعملية كوماندوس مدروسة لهذه المنطقة وقتل هؤلاء السفلة من تجار البشر وتحرير المواطن الغلبان الذي هزمته لقمة العيش وإلتقتطته مجموعات تجار البشر وقتل الليبيين الغجر السفلة وتهديد تجارتهم المحرمة في المنطقة ولكن آه آه من حكوماتنا التي تساهم في دفع المواطن إلي مناطق الخطر وتواطؤ الكثير من الأجهزة الشرطية الفاسدة فالمال أصبح هم كل أحد كيف وأين ومتي والطريقة في الحصول عليه لا يهم حلال أو حرام لا يهم الناس نسيت الموت .

        الرد
      3. 3
        اااا

        قصدك شوري و ليس شورلي هههه يعني ملكي صحيح انا اعرف قبيلة التبو وكنت ساكن معاهم في منطقة واحدة بس الغلط كلو من المهربيين والتبو والله من القبائل البتحب السودانيين حتا عاداتهم زي عادات السودانيين من اعراس وحفﻻت ولبس بس اغلبهم مجرمين صحيح الواحد لو ما بعرف ليبيا نصيحة مني ما يمشي ليها انا سكنتا فيها 22 سنة السودان برضو كعب بس فيهو الأمان ومناطق الذهب دي كلها ما آمنة لو حصلت ذهب يمكن الزول يجي يهددك عادي ويشيلو منك انا مشيت النيجر مع التبو ديل للأمانة مافي زول كلمني وﻻ قال لي انت عبد عندي وحصلتا نص كيلو وفي سودانيين كتار حصلو بعرف ناس سودانيين فتحو دكاكين ذهب في الجنوب اسي ديل كلهم عشان عارفين البلد وليهم زمن فيها عشان كدا مافي زول يدقس يمشي هناك خصوصا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *