زواج سوداناس

واشنطن تضع شركتين إيرانيتين على القائمة السوداء



شارك الموضوع :

وضعت وزارة الخزانة الأميركية أمس شركتين إيرانيتين على القائمة السوداء لدعمهما برنامج الصواريخ الباليستية الإيراني، وفرضت أيضاً عقوبات على رجلي أعمال بريطانيين قالت إنهما ساعدا شركة طيران يستخدمها الحرس الثوري الإيراني.

القائمة الامريكية

وضمت القائمة الأميركية شركتي شهيد نوري للصناعات وشهيد موحد للصناعات، ما يعني حرمانهما من التمويل الدولي.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية إن «الشركتين تعملان لصالح مجموعة شهيد حمت الصناعية التي تتهمها واشنطن بالمسؤولية عن برنامج الصواريخ الإيرانية».

وقال مساعد وزير الخزانة الأميركي لشؤون مكافحة الإرهاب ادم شوبين في بيان الوزارة: «سنستمر في استخدام كل وسائلنا ضد برنامج إيران للصواريخ الباليستية ودعمها للإرهاب بما في ذلك العقوبات».

كما وضعت الخزانة الأميركية رجلي أعمال بريطانيين هما جيفري جون جيمز أشفيلد وجون ادوارد ميدوز لإدارتهما مشروعات قدمت دعماً لشركة الطيران الإيرانية ماهان اير.

اتهامات قرصنة

على صعيد متصل، اتهم القضاء الأميركي قراصنة معلوماتية إيرانيين بأنهم اخترقوا جهاز كمبيوتر يتحكم بسد قرب نيويورك في 2013 دون أي عواقب لأنّ السد كان يخضع لأعمال صيانة آنذاك، حسبما جاء في بيان اتهامي تلي الخميس في واشنطن.

وصرحت وزيرة العدل الأميركية لوريتا لينش في مؤتمر صحافي في واشنطن: «واحدة منهم متهمة بالوصول بشكل غير شرعي الى نظام التحكم ببيانات سد بومان افنيو في راي بولاية نيويورك».

البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *