زواج سوداناس

رئاسة الجمهورية تعلن عن محفزات لجمع السلاح طواعية بدارفور



شارك الموضوع :

أكد مساعد رئيس الجمهورية “إبراهيم محمود حامد” أن وقف الحرب وإحلال الأمن والسلام والاستقرار من القضايا الأولية بالنسبة للمؤتمر الوطني والحكومة، وقال في لقاء تفاكري مع رؤساء التحرير ظهر (أمس)، بنادي الشرطة ببري إن الحكومة وقعت على الاتفاق لخارطة الطريق بـ”أديس أبابا” الأيام الماضية من أجل تحقيق الأمن والاستقرار. وكشف مساعد رئيس الجمهورية أن الآلية الأفريقية برئاسة “ثامبو أمبيكي” أمهلت المعارضة فترة أسبوع للتوقيع على الاتفاق، مشيراً إلى أن اثنين من المعارضين أبديا موافقتهما على التوقيع في بادئ الأمر، فيما امتنع الآخر، وأكد أن وقف الحرب فرصة لا بد أن يغتنمها الجميع من أجل تأسيس دولة مستقرة تنعم بها الأجيال القادمة، وأكد مساعد رئيس الجمهورية أن رئيس الجمهورية سيبدأ جولة على ولايات دارفور اعتباراً من يوم (الجمعة) المقبل، بغرض توفير الخدمات للمواطنين وسبل كسب العيش. وقال إن الحكومة ستعمل على جمع السلاح من المواطنين وستقوم بتحفيز من يقدم السلاح طواعية وإلا ستصدر إجراءات قانونية ضد المخالفين تصل عقوبتها حد الإعدام، وقال نريد أن تعود دارفور إلى ماضيها ووصفها بأنها الأكثر أمناً واستقراراً مما مضى.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *