زواج سوداناس

جبريل ومناوي يغادران أديس إلى جوبا وباريس



شارك الموضوع :

كشفت معلومات أمس أن قيادات حركات التمرد الدارفورية غادرت العاصمة الإثيوبية أديس أبابا بعد مشاركتها فى اللقاء التشاوري الذى إنتهى بتوقيع الحكومة خارطة الطريق الافريقية،وامتناع الحركات المسلحة وحزب الأمة القومي.

وذكرت أن زعيم “حركة العدل والمساواة” د.جبريل إبراهيم غادر إلى جوبا فيما توجه رئيس “حركة تحرير السودان” مني أركو مناوي إلى باريس ومحمد زكريا إلى لندن، وذلك بحسب قيادي في “حركة تحرير السودان”.

ونقلت مصادر مطلعة أن قيادات حركات التمرد تتحرك في الخارج بجوازات أوغندية وجنوب سودانية ، وتأخرت إجراءات مغادرة مناوى ﻷديس أبابا عقب تعقيدات في جواز سفر أوغندي انتهت مدة صلاحيته مما استدعى تدخل السفارة الأوغندية بأديس أبابا لإكمال إجراءات تجديده.

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        ساخرون

        القيادات المكوكية وشعارات الثورية

        قد استمرأت الفضاء …فهي طوال وقتها طائرة من سماء إلى سماء …ولا عزاء للمهمشين

        الرد
      2. 2
        خير ابو احمد

        السؤال لماذا يتفاوض ابراهيم محمود او امين حسن عمر او حتى بروفسور غندور مع اجانب فى شان سودانى ؟!

        الرد
      3. 3
        الجعلي الحر

        اوربا و امريكا و اسرائيل اعداء الاسلام و السودان و العرب و المسلمين

        تتمرد و ترفع سلاح تدعم بالدولار و تسافر كل البلاد
        اليوم لو انت طبيب او مهندس او بروف حتي اذا ذهبت الي سفاره امريكا او اي دوله اوربيه لا يعطوك تاشيره

        و لكن تكون امي و جاهل و عنصري و هامشي و سطحي و مخك ملان مخاطه و متمرد و امكن اكون لا دين لك زاتو

        افتحو لك بلادهم و قصورهم و دولاراتهم

        التمرد لا يمثل الا 1% من شعب السودان القرأني الديني المسلم النظيف او يقل و يدعم بالمليارات من امريكا و اليهود و اوربا
        و شعب البلاد 99% منه يمارس عليه الحصار الاقتصادي و العقوبات منذ عشرات السنوات
        وكونو انو امريكا و اوربا تخت راس الشعب براس هؤلاء الحشرات ف هذا قمه الاستخفاف و العبث و الحقاره بالسودان
        و السبب اولاد النيفاشا الخايفين ع اموالهم و سلطتهم ولا يهمهم كرامه شعب

        توووووووووووووووووف عليك يا امريكا و يا اوربا و يا اسرائيل

        و هذا الذي يجعل الارهاب ينتشر ف بلادكم و التفجيرات الارهابيه لتدخلكم ف ما لا يعنيكم
        و لتنصيب اسرائيل لا بد من الفوضي و العبث و الحروبات ف كل البلاد الاسلاميه
        لعنه الله تصل كل ملعون

        و النصر للاسلام و النصر للسودان رغم انف التمرد و امريكا و اليهود و اوربا

        شعارنا طربيزه لا اكسح امسح نعم و اكيد لكل كافر او عميل او ضد الدين او ساعي للفساد للبلاد و العباد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *