زواج سوداناس

إمام مسجد الخرطوم: زيادة الدية ستكثر من (المساجين والشحادين)



شارك الموضوع :

حذر إمام مسجد الخرطوم الكبير الدكتور عادل على الله من تطبيق قرار رئيس القضاء حيدر أحمد دفع الله، الذي قضى بموجبه تعديل قيمة الدية الكاملة من 30 ألف جنيه الى 330 ألف جنيه وتعديل الدية المغلظة من 40 ألف جنيه الى 337 ألف و500 جنيه.
وقال على الله لدى مخاطبته المصلين أمس الجمعة: فرحنا لهذا القرار لأن فيه تطبيق لشرع الله والمبررات التي صاغتها وزارة العدل بأن الغرض هو تقليل وخفض جرائم القتل، ولكن في المقابل ستضرر من هذا القرار شركات التأمين لأن معظم ضحايا القتل غير العمد يلقون حتفهم نتيجة حوادث مرورية وإذا طبقت زيادة الدية يعني ذلك أن السجون ستمتلئ بـ(السواقين) وغيرهم، كما أن شركات التأمين ستزيد قيمة التأمين على السيارات بشكل خرافي وهذا يعني أن البلاد سيكثر فيها (المساجين والشحادين)، وأضاف: (تخيل لو وقع حادث لبص سفري ولقي من فيه حتفهم كم تبلغ قيمة الديات) وهل تستطيع شركات التأمين دفعها، وطالب الحكومة بإيجاد فقه بدائل يرتكز على التزامها بمساعدة العاجزين عن دفع الدية وأن لا توكل أمرهم لديوان الزكاة ومؤسسات الرعاية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        Naser

        وستقل الحوادث والوفيات الناتجة من الاستهتار بالانفس والارواح..
        ومنذ متى تضرر شركات التأمين؟..
        هل أنت امام جامع أم محامي لشركات التأمين؟!!!!

        الرد
      2. 2
        شترة

        عندنا في السودان اي حادث مروري فقط قضاء وقدر وفي امريكا واوربا والخليج العربي لا حوادث بتاتا والحوادث التي تحدث في هذه الدول يتم التحقيق فيها ومعرفة الاسباب ( وجعلنا لكل شيئ سببا ) ..

        الاسباب هي : طرقات السودان غير مؤهلة وخاصة الطرق التي تربط العاصمة باةلايات .. هي طرق غير قانونية وقاتلة ..
        السائقين غير مؤهلين في قيادة سيارات النقل العام يتلاعبون بارواح الناس وفي كل يوم الموت بالجملة ويقولوا قضاء وقدر وانحرف عن مساره و تجاوز خاطئ هي اسباب غير مفهومة ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *