زواج سوداناس

الحركة الشعبية: لن نوقع على خارطة الطريق



شارك الموضوع :

قالت الحركة الشعبية “قطاع الشمال”، إنها وبقية القوى المعارضة التي شاركت في اجتماع أديس أبابا الأخير لن توقع على وثيقة “خارطة الطريق” التي اعتمدتها الحكومة والوساطة الإفريقية مهما كان حجم الضغوط التي تمارس عليها، واعتبرت أنه إذا كان الهدف النهائي هو تحقيق السلام في السودان فإن هذه الوثيقة لن تحقق ذلك.
ودعا رئيس الحركة الشعبية مالك عقار، أمس، لتوحيد المعارضة وفق خارطة الطريق المتوافق عليها بشأن الحوار الوطني والمعتمدة من الجميع بما في ذلك شقي الجبهة الثورية وأن ذلك يتم عبر التنسيق العالي في عملية السلام ووقف العدائيات. وطالب عقار حسب -راديو دبنقا- بتنظيم اجتماع قريب لكافة فصائل الاجتماع للاتفاق على الأهداف وعلى هيكلة عمل المعارضة لتكون قادرة على الوصول إلى أهدافها.
وكانت رئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي ورئيس الآلية الرفيعة هددا بفرض عقوبات على المعارضة في حال رفضها التوقيع على خارطة الطريق، في وقت تؤكد الحكومة إنها ليست لديها مشكلة في الاتفاق مع المعارضين، لكنها رهنت الأمر بموافقتهم التوقيع على خارطة الطريق، وقالت أن توقيع الاتفاق يمثل التزاماً لتسريع ووقف العدائيات وإطلاق النار والمساعدات الإنسانية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        atbarawi

        خلاص دنا اجلكم ولاحت بوادر السلام في هذا الوطن العزيز والموت لكم عاجلا ام اجلا ان شاء الله

        الرد
      2. 2
        عامر عامر

        هؤلاء مامورين بكرة اسيادهم يقولوا لهم وقعوا يوقعوا ويبصموا بالعشرة وشكلها نهايتهم قربت اللهم اهزم قطاع الشمال ومن ناصرهم وشتت شملهم كما شتتوا شمل اهلنا فى جنوب كردفان والتيل الازرق اللهم لاترفع لهم راية واجعلهم لغيرهم عبرة واية

        الرد
      3. 3
        Al Jali Al Hur

        عليكم بالحسم العسكري خاصة في جنوب كردفان والنيل الأزرق .. هؤلاء لا يفهمون إلا لغة السلاح ولن تجدي معهم المفاوضات والذي منه .. يجب أن يكون هذا الصيف حاسم ونهاية التمرد … أين الدعم السريع والجيش والمجاهدين ؟ يجب عمل نفرة عسكرية هذا الصيف لحسم هؤلاء الأوباش الصعاليك ” أتفه القوم وأرزلهم …

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *