زواج سوداناس

بعد اعتزاله للتمثيل والغناء:(حامد كسلا:”خُطبة” كانت السبب في توبتي)!



شارك الموضوع :

*بدايةً حدثنا عن قصة اعتزالك المفاجئة؟

القصة بدأت عندما كنت حضوراً داخل مسجد القادسية بشرق النيل وبعد أداء الصلاة ألقى شيخ يدعى خالد خُطبة عن الغناء بشرح مفصل وموسع كنت وقتها متابعاً بدقة لكل ما يقوله،وتحركت بداخلي قناعات كانت موجودة منذ فترة وبعد فراغه من الخطبة مباشرةً أعلنت اعتزالي للغناء والتمثيل نهائياً وبداخلي يقين أن ما أقدمت عليه من قرار جاء عن قناعة شخصية.

*هل تعتبر الغناء حراماً؟

لا اريد ان أقول الغناء حراماً فانا لست بفقيه ولكن هناك غناء فجور والرذيلة والشرك بالله وهذا حرام كما ان هناك غناء هادف مثل الغناء الوطني والغناء الذي يهدف لتوعية المجتمع ونبذ الحروبات.

*هل كانت هنالك فكرة قديمة لهذا القرار قبل الخطبة التي سمعتها؟

ظللت لفترة طويلة تنازعني فكرة اعتزال الغناء،ورغم ما قدمته في مجال التمثيل والغناء ألا أنني غير راض،بجانب أن هناك أحساس قوي بداخلي دائماً يقودني إلى أن الغناء لن يكون طريقي حتى النهاية ولابد أن يأتي يوماً واعتزله واتخذ طريقاً مغايراً اكثر فائدة،مبيناً: (البلد ما ناقصة فنانين وكما ترين يومياً نتفاجأ بظهور فنانين بالجملة في الساحة الفنية).

*هل ستستطيع تمالك نفسك عند سماعك للموسيقى والغناء؟

طبعا الأمر صعب للغاية وذلك بعد أن أصبحت الموسيقى والأغنيات متواجدة في كل مكان وزمان(المركبات العامة،المطاعم،…الخ) وليس بيوت الأفراح فقط،لذلك رضينا أم أبينا يجب أن نعترف أن للموسيقى سحراً قوياً فهي تأسر الشخص وتمتلكه الا من أبي فقد عقدت العزم بأن لا اميل لها.

*وما هو اتجاهك القادم؟

سأتجه للإنشاد الديني ومدح المصطفى صلى الله عليه وسلم

*ألم تتخوف من ردة فعل من هم حولك بعد إقدامك على هذه الخدمة ووصفك بالمتشدد؟

من هم حولي تفهموا وجهة نظري وقناعتي بالاعتزال.

*ما رأيك الآن في الفنانين بعد اعتزالك للغناء؟

سأتي يوماً يصل فيه كل فنان غير متسامح مع فكرة الغناء أن يصل لمرحلة القناعة ويعتزله لذلك من المفترض ان لا نسيء لأي فنان فقط ندعو لهم بالهداية وأنا اعلم تماماً أن هناك عدداً من الفنانين متنازعين ما بين الغناء واعتزاله لكن لم تحن الفرصة بعد لذلك ولكن بالتأكيد سيقبلون عليها يوماً ما.

*هل ستقطع علاقتك بالوسط الفني؟

أبداً..ستظل علاقتي بهم متصلة وقوية في شتى المناسبات فهناك من جمعتني بهم علاقة مميزة لا يمكن التفريط فيها يوماً ما.

*ما هو رأيك في بعض الشيوخ الذين يشنون هجوماً على الفنانين؟

أتمني أن لا يكون توجيه الخطاب بالغلظة والشدة والاساءة وما لا ترضاه على نفسك لا ترضاه على الآخرين فالدعوة باللين لها تأثير قوي.

*وما هي رسالتك لأهل الفن؟

الغناء مثل الإدمان اعتزاله ليس بالأمر السهل،لذلك أدعو الله أولا أن يثبتني على ما انأ عليه الآن.وثانياً اسأل الله العظيم أن يهديهم جميعاً لما فيه الخير وان يكون توحيد المولى عز وجل ورضاؤه بالطاعات والعمل الصالح والالتزام بأوامره فهو افضل لهم.

صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        أبومحمد

        أسأل الله له الثبات وأن يبدله حلاوة لسماع القرآن وأن يملأ قلبه بحب القرآن …كثير من الإخوة الفنانين رجعوا إلي الغناء بعد أن من الله عليهم بالإعتزال والتوبة .. أنصح الأخ بأن يملأ وقت فراغه بحلق الذكر وأن يجعل له ورد يومى لتلاوة القرآن الكريم وأن يواظب على حضور الصلوات فى المسجد خاصة صلاة الفجر وأن يواظب على إرتياد المحاضرات والندوات ويدعو الله فى كل وقت أن يثبته على نهجه الجديد … فما ترك عبد شيئاً لله إلا عوضه الله بخير منه…

        الرد
      2. 2
        محمد علي

        من هو حامد كسلا ؟لم اسمع بة في عالم الغناء ….
        نسال الله لك الثبات علي ما اخترت …

        الرد
      3. 3
        ديامي قديم

        بس أوعا يلمو فيك شيطان الإنس والجن المالين البلد وياكلو راسك من جديد وتضحك كما يضحك عمك السر قدور

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *