زواج سوداناس

النقل تشكل لجنة لتعويض أسر ضحايا باخرة العاشر من رمضان



شارك الموضوع :

أصدرت وزارة النقل قراراً قضى بإنشاء لجنة تحكيم برئاسة الوزير لتلقي طلبات التعويضات وإجراء التسويات، مع أسر ضحايا باخرة العاشر من رمضان التابعة لهيئة وادي النيل للملاحة والتي احترقت عام 1983 جنوبي مدينة “أبوسمبل”.
ودعا “هاشم العوض” مدير مصلحة الملاحة النهرية طبقاً للمركز السوداني للخدمات الصحفية ذوي ضحايا الباخرة، إلى تقديم طلبات للتعويض عن وفاة أقربائهم في تلك الحادثة، لإجراء تسويات قانونية في أسرع وقت.
الجدير بالذكر أن الباخرة العاشر من رمضان كانت في طريقها من أسوان إلى وادي حلفا، وكانت تحمل على متنها حوالي (750) راكباً معظمهم سودانيون، قبل أن يندلع فيها حريق بالقرب من مدينة “أبو سمبل”، مما تسبب في وفاة أكثر من (300) شخص، حيث تولت محاكم مصرية قضايا التعويضات عن الضحايا وتم تعويض جزء كبير.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *