زواج سوداناس

ترتيبات لاستفادة شمال السودان من خدمات معهد الأورام بأسوان



شارك الموضوع :

يدرس السودان الاستعانة بكوادر طبية متخصصة من معهد الأورام بأسوان جنوب مصر، لخدمة مرضى السرطان في شمال السودان، حيث تشهد المنطقة تزايد حالات الإصابة بالمرض المميت.

ويشكل مرض السرطان تهديدا حقيقيا لحياة المئات من المواطنين بشمال السودان، وبحسب وزيرة الدولة بوزارة الصحة السودانية، سمية إدريس أكد، في فبراير الماضي، فإن معدلات حالات الإصابة بمرض السرطان تفوق الـ 720 حالة سنويا.

وأكدت القنصل العام للسودان بأسوان السفيرة أحلام عبد الجليل، أن حكومتها تدرس الاستعانة خلال الفترة المقبلة بكوادر طبية متخصصة من معهد الأورام بأسوان جنوب مصر، لخدمة المرضى السودانيين بالولاية الشمالية، عبر اتفاقية تعاون سيتم تفعليها قريبا.

وزارت القنصل معهد أورام أسوان، لمتابعة المستوى الطبي والخدمات التي يقدمها المعهد لعلاج مرضى الأورام في محافظات أسوان والأقصر والبحر الأحمر وقنا.

وأضافت ـ طبقا لصحيفة “المصري اليوم” ـ أن زيارتها لمعهد الأورام تضمنت تفقد الأقسام المختلفة بالمركز والأجهزة الحديثة الموجودة بدعم من وزارة الصحة المصرية، لخدمة مرضى الأورام فى محافظات الصعيد، بالإضافة إلى خدمة المرضى السودانيين المقيمين فى أسوان والبحر الأحمر.

وأشارت السفيرة إلى أن الزيارة تناولت أيضاً اجتماعاً مدير مركز الأورام بأسوان الدكتور حازم الفيل، لمناقشة إمكانية الاستعانة بكوادر طبية متخصصة مصرية، في الولاية الشمالية بالسودان، للاستفادة من خبراتهم في مجالات العلاج والتدريب والتأهيل والخبرات.

وتعاني الولايات السودانية من نقص الاختصاصين في مجال الأورام بسبب تمركزهم في العاصمة الخرطوم.

من جانبه أوضح حازم الفيل، أنه سيكون هناك دراسة جادة للمقترح الذي طرحته السفيرة أحلام عبد الجليل، خاصة بعدما لمسه وفد القنصلية العامة لجمهورية السودان بأسوان من إمكانيات وجودة الخدمة التي تقدم للسودانيين المقيمين في أسوان.

سودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *