زواج سوداناس

اللبن الأحمر


سعد الدين ابراهيم

شارك الموضوع :

كنا نشرب الشاي باللبن.. الذي برعت والدة أحد الأصدقاء في إعداده.. وعلق أحدنا أن الشاي اليوم ليس جميلاً وعزى ذلك إلى أن (سيد اللبن) يغش اللبن بالماء.. وكان (ود الشواطين) يستمع في اهتمام.. فتحدثنا عن هذا (اللباني) الذي يفعل ذلك.
وقد أقسم أحدنا أنه يرى (سيد لبنا) كل صباح واقفاً في السبيل يعب من الأزيار ويضع في آنية اللبن كميات من الماء.. فسأل (ود الشواطين).. ياتو سبيل.. ومتين.. وكيف.. وليه؟.. وحين يسأل (ود الشواطين) وتتابع أسئلته يصمت الجميع.. لأن ذلك يعني أن (ود الشواطين) يفكر في التدخل في الموضوع.. بعد أن يجد الإجابات الشافية.
– تفرقنا بعد أن تحدثنا عن اللبن.. وفوائده.. وعن فداحة مزج اللبن بالماء من الغش الفاضح ومن غشنا ليس منا.
– آخر كلام قاله (ود الشواطين): أنا بأدبو ليكم!!
– في تلك الليلة كان (ود الشواطين) يرابط قرب السبيل وكأنه في مهمة (حراسة الأزيار)، وعندما يسألونه: مالك يا (ود الشواطين) قاعد جنب السبيل يرد بسخرية: داير أبقى من أبناء السبيل.
– مرت الأيام عادية.. حتى صباح ذلك اليوم.. الذي تجمع فيه (ناس الحلة) نساء ورجالاً يناقشون ظاهرة غريبة استعصى حل لغز غرابتها في البدء.
– الظاهرة تمثلت في أن لون اللبن أحمر شديد الاحمرار، وهذه أول مرة تحدث في الدنيا.. (لبن أحمر اللون) وبدأت التنظيرات.. هذه دماء اختلطت باللبن ربما (البهيمة حبلى).. لكن طبيب الحلة البيطري أكد استحالة ذلك الأمر.. كبار السن ذهبوا إلى أن احمرار اللبن هو آية من آيات آخر الزمن.
– وظلت الموبايلات تنقل النبأ.. أنه ظهر في حلتنا لبن لونه أحمر.. وجاءت كاميرات الفضائيات والصحف لتوثيق ظاهرة اللبن الأحمر.
– وظهر اسم حلتنا في فضائيات العربية و”الام بي سي” و”النيل أخبار” و”إخبارية السعودية” وفي (قناة الجزيرة) استطاع محللوها ربط ظاهرة اللبن بالانقلاب على الشرعية في مصر.. إذ صدف أن أول من خرج على الناس يطلعهم على اللبن الأحمر اسمه (مرسى)، وفسروا أن اللون الأبيض يعني نقاء الحكم واللون الأحمر الدخيل عليه هو انقلاب الجيش بتحريض من العلمانيين..
– البعض حاول الربط بين اللبن الأحمر وبين ظهور الكلاب الهجين وبدأت التحليلات والحكايات.. إلا أن طبيب الحلة البيطري قال إنه سيحمل اللبن إلى المعمل ليقوم بتحليله ثم يجئ بالخبر اليقين.
– ظهر (ود الشواطين) يمشي الهوينى.. فصمت الناس ووجموا في انتظار تحليله.. تطوعت حاجة (مهيرة) وسألته: شفت آخر الزمن اللبن الأحمر.. فقال:-
يا مواهيم.. ده ما لبن أحمر.. ده لبن مغشوش سيد اللبن تاميهو موية.. قالت الحاجة: أجي يا (ود الشواطين) في موية حمراء كمان؟ صحي الموية عكرانة أكان بسبب الموية كان لونو ببقى بني ولا شنو يا بنات أمي؟
قال تعالوا معاي يا مواهيم.. وذهب إلى السبيل والجميع يتبعونه وأدخل (الكوز) في الزير وأخرج ماء أحمر اللون.. أها شايفين.. الموية حمراء لأنني أردت أن أكشف لكم غش سيد اللبن.. لذلك وضعت في الأزيار كميات من (الكركدي) مسحوق وأعشاب بعد صلاة العشاء أمس.. فأصبحت الأزيار تحتوي على (كركدي)، وجاء سيد اللبن وصب من الماء في اللبن فاتخذ هذا اللون.. عرفتوا يا مواهيم..!!
حاجة مهيرة صاحت: اليصبر سيد اللبن الحرامي.. وأخذ الجميع يبحث عن سيد اللبن.. الذي فيما يبدو فر بباقي لبنه.. وهو يردد: الحلة دي مسكونة.. اللبن ده بقى أحمر كيف؟

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *