زواج سوداناس

مدرس يجبر زوجته علي ممارسة “الدعارة” لعدم كفاية راتبه


عنف اسري ضرب

شارك الموضوع :
كشف القبض على الزوجة “شهد.ف” من قبل مباحث الآداب، عن مفاجأة أمام جهات التحقيق بعد أن أدلت فى اعترافات جاءت على لسانها بقيام زوجها مصطفى.م بإجبارها بعد 6شهور من زواجهم على ممارسة العلاقات غير الشرعية بسبب عدم كفاية راتبه الشهرى حيث يعمل مدرس بالحصة فى إحدى المدارس الابتدائية بروض الفرج وتراكم الديون عليه، واستشهدت الزوجة بفتيات أخريات قبض عليهن فى نفس الواقعة، الأمر الذى أنكره الزوج الذى قرر فور علمه إقامه دعوى زنا أمام محكمة الأسرة بزنانيرى.

 

وذكرت الزوجة، أثناء نظر الدعوى التى حملت رقم 8976لسنة 2016 قائلة :”هو أيه اللى يجبر ست على الحرام وهى فى عصمه راجل بيصرف عليها لكنى وقعت للأسف فى يد زوج لا يملك أخلاق ولا ضمير وكل اللى يهمه يجيب فلوس إزاى ويصرفها على المحرمات” .

 

وأضافت :”أنا خريجة معهد متوسط ومن عائلة بسيطة تملك القليل الذى يكفى احتياجاتها وعندما تقدم لى وجدته فرصة لرفع العبئ من على عاتق أهلى لكنى لم أتصور أن أتحول بالزواج منه إلى عاهرة ترتمى فى أحضان الرجال ويكون رد زوجها عليها بأن أكل العيش مر عندما أحاول أن أرفض طلباته بمعاشرة رجال مقابل مبلغ مالى يتحصل هو عليه ويعتدى عليها بالضرب عندما ترفض طلبات الزبائن”.

 

 وتابعت :”جعلنى أقوم بجمع عدة فتيات ممن كانوا معى بالمعهد لكى يزيد المبالغ المالية التى يتحصل عليها وعندما كنت أشعر بالذنب فى توقيع فتيات لا ذنب لهم فى الإثم وأواجهه كان يرد على بالضرب والسب والتهديد بفضحى أمام أهلى وكل من يعرفنى”.

 

 وأوضحت أنها حملت 3مرات فى الحرام وأجهضت نفسها، مضيفة:”عندما تم القبض على بصحبة الفتيات فى شقة بعد شكوى من الجيران قام بادعاء عدم علمه بما أقوم به وادعى التدين وحرر ضدى بلاغ يتهمنى بالزنا وبعدها أقام تلك الدعوى لكنى لا اخشى السجن وأريده أن يأخذ جزائه على ما فعله معى والعديد من الفتيات التى وقعن تحت قبضته”.
بوابة القاهرة
شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *