زواج سوداناس

رحاب.. قصة نجاح بطعم الدموع، تقول: ماعندنا كهرباء لكن الجيران كتر خيرهم موصلين لينا (لمبة)



شارك الموضوع :

أعلنت ولاية كسلا نتيجة شهادة الاساس 2016م وقد احرزت الولاية نسبة نجاح تفوق 90% وحصلت على الدرجة الكاملة 280 ثلاثة تلميذات منهن رحاب أحمد عمر من مدرسة الخنساء الأساسية بالسوريبة.

رحاب المولودة في العام 2002م صارت حديث المجالس بكسلا ومصدر فخر للجميع كيف لا وهي من اسرة بسيطة والدها مزارع بالسواقي لم يحظ بقدر من التعليم وكذلك والدتها حواء إسماعيل ولكن هذا لم يكن حائلا من أن يقدما لأبنائهما من قبل ولهذه المتفوقة على الوجه الاخص كل مايستطيعان ..

(ألوان) زارت أسرة رحاب مهنئة ومباركة هذا النجاح الباهر وخرجت منها بافادات صريحة عن تفوقها الكبير

* كيف كانت مساعدة الأسرة لك ؟
وقفوا معي وساندوني وشجعوني وكانوا يقولون لي حتجي الأول وما قصروا معاي في اي حاجة والنجاح من بعد المولى عز وجل كان بفضل جهدهم والمعلمين كذلك في الإهتمام والتهيئة وتجهيز مكان المذاكرة وتفريغي من أي عمل في المنزل .

* من كان يساعدك من الأسرة في المذاكرة والمراجعة ؟
شقيقي بشير وهو طالب بالثانوي جلس لإمتحان الشهادة السودانية هذا العام ولي اخ اخر يدرس بجامعة الزعيم الأزهري .

* كيف كان برنامجك في المذاكرة ؟
كنت اذاكر درس اليوم باليوم وفي الاوقات الصباحية والمسائية رغم انو ماعندنا كهرباء لكن الجيران كتر خيرهم موصلين لينا (لمبة) .

* دور المعلمين بالمدرسة في نجاحك ؟
المعلمين كلهم وقفوا معاي وكان بساعدوني واذا عندي مشكلة في مادة بسأل استاذ المادة وهم ما بقصروا معاي في كل المواد .. بالعكس كان بيشجعونا أنو نسأل وهم على استعداد في أي وقت للإجابة على تساؤلاتنا ونحن كمان ما كنا نتردد .. هكذا عودونا .

* هل كنت في الصفوف الأخرى من الأوائل ؟
انا كنت بطلع من الصف الأول الى الثالث في العشر الأوائل مرات حتى للثامن وبعدها الى الثاني عشر ..

* كنت تتوقعين هذه النتيجة ؟
لم اتوقعها .. لكن كنت بتمناها حسب شغلي واجتهادي ..

كيف كان ترتيبك من الصف السابع الى الثامن ؟
كنت الثانية وأول الفصل أحرزت الان 279 ومن هنا بقول ليها ألف مبروك .

* كيف تلقيت خبر انك في المرتبة الأولى ؟
تلقيته بالفرح الشديد في البداية عند إعلان النتيجة في القناة ولكن بعد ذلك تأثرت من الذين حولي لأنهم كان يبكون .

* مشاركاتك في الأنشطة المدرسية ؟
صراحة لا اشارك كثيرا .. مشغولة بالمذاكرة ومهمومة بالنجاح وكنت خايفة لكن مرات بشارك في المعارض .. وهوايتي المفضلة هي القراءة .

* كيف استقبل الأهل والجيران نجاحك الباهر ؟
استقبلوه بالزغاريد والفرح من الجيران وحي السوريبة وكسلا كلها شاركتني في الفرح والسيد الوالي زارني وبارك لي وأعطاني قطعة ارض ومشروع انتاجي للوالد وتكفل بدراستي .

* ماذا تتمنى رحاب أن تكون في المستقبل ؟
اتمنى أن أكون طبيبة وأن أدرس بجامعة الخرطوم .

* كلمة أخيرة ؟
بشكر الله سبحانه وتعالي واسرتي الصغيرة ابوي وامي والمعلمين بالمدرسة وكل من شاركني هذه الفرحة وهنأني من الجيران وحي العملاق السوريبة وولاية كسلا ومن خارج كسلا وكل أهل السودان وأنا فخورة بهم وبشكر أسرة صحيفة ألوان على الإهتمام والسعي الحثيث حتي وصلوني وشرفوني بهذا اللقاء .

كسلا: صالح أحمد
صحيفة ألوان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        انجلينا

        الحمد لله حواء السودانية فى الطريق الى القمة

        الرد
      2. 2
        كافونقا

        الف الف مبروك بس عليك الله أمنية الطب دي غيريها الأطباء بقو ماليين البلد انتي زكية ومجتهدة ماشاءالله العلوم الطبيعيةكتيرة ادرسي حاجة مختلفة علم فضاء هندسة كيميائية دراسة في مجالات تقدري ترفع بيها اسم السودان عاليا وتتفوقي بيها عالميا
        ربنا اوفقك انشاءالله

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *