زواج سوداناس

ﺍﻟﻤﻌﺎﺷﺮﺓ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﺔ ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﺤﻴﺾ



شارك الموضوع :

ﺍﻟﻤﻌﺎﺷﺮﺓ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﺔ ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﺤﻴﺾ

فضيلة الشيخ د عبد الحي يوسف
الأستاذ بقسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

ﺍﻟﺴﺆﺍﻝ :

ﻣﺎ ﻫﻮ ﺍﻟﺠﺎﺋﺰ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻌﺎﺷﺮﺓ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﺔ ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﺤﻴﺾ؟ ﻭﻣﺎ ﻫﻮ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ؟ ﻭﻣﺎ
ﺣﻜﻢ ﺍﻟﺘﻘﺒﻴﻞ ﻟﻠﺼﺎﺋﻢ ﺗﻄﻮﻋﺎً؟

ﺍﻟﺠﻮﺍﺏ :

ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﺭﺏ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﻦ، ﻭﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﺷﺮﻑ ﺍﻟﻤﺮﺳﻠﻴﻦ، ﻭﻋﻠﻰ
ﺁﻟﻪ ﻭﺻﺤﺒﻪ ﺃﺟﻤﻌﻴﻦ، ﺃﻣﺎ ﺑﻌﺪ. ﻓﺎﻟﻤﺤﺮَّﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﻦ ﺍﻟﺠﻤﺎﻉ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﺑﺮ
ﻭﺍﻟﺠﻤﺎﻉ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﺮﺝ ﺣﺎﻝ ﺍﻟﺤﻴﺾ، ﺃﻣﺎ ﻣﺎ ﻋﺪﺍ ﺫﻟﻚ ﻣﻤﺎ ﻳﺤﺼﻞ ﺑﻪ ﺍﻹﺣﺼﺎﻥ
ﻭﺍﻹﻋﻔﺎﻑ ﻭﺇﺷﺒﺎﻉ ﺍﻟﺮﻏﺒﺔ ﻓﻼ ﺣﺮﺝ ﻓﻴﻪ ﺇﻥ ﺷﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻌﻤﻮﻡ ﻗﻮﻟﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ
( ﻧﺴﺎﺅﻛﻢ ﺣﺮﺙ ﻟﻜﻢ ﻓﺄﺗﻮﺍ ﺣﺮﺛﻜﻢ ﺃﻧﻰ ﺷﺌﺘﻢ ) ﻭﻗﻮﻝ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ
ﻭﺳﻠﻢ ﻓﻲ ﺷﺄﻥ ﺇﺗﻴﺎﻥ ﺍﻟﺤﺎﺋﺾ (( ﺍﺻﻨﻌﻮﺍ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ ﺇﻻ ﺍﻟﻨﻜﺎﺡ )).ﺃﻣﺎ
ﺍﻟﺘﻘﺒﻴﻞ ﻟﻠﺼﺎﺋﻢ ﻓﻬﻮ ﻣﻜﺮﻭﻩ ﻟﻤﺎ ﻗﺪ ﻳﺆﺩﻱ ﺇﻟﻴﻪ ﻣﻦ ﺇﻓﺴﺎﺩ ﺍﻟﺼﻴﺎﻡ، ﻭﺍﻟﻤﺴﻠﻢ
ﻣﺄﻣﻮﺭ ﺑﺴﺪ ﺍﻟﺬﺭﻳﻌﺔ ﺍﻟﻤﻔﻀﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﻓﺴﺎﺩ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ، ﺳﻮﺍﺀ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺻﻴﺎﻡ
ﺍﻟﻔﺮﺽ ﺃﻭﺍﻟﺘﻄﻮﻉ ﻟﻌﻤﻮﻡ ﻗﻮﻟﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ( ﺃﻃﻴﻌﻮﺍ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺃﻃﻴﻌﻮﺍ ﺍﻟﺮﺳﻮﻝ ﻭﻻ
ﺗﺒﻄﻠﻮﺍ ﺃﻋﻤﺎﻟﻜﻢ ). ﻭﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﺃﻋﻠﻢ.

 

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *