زواج سوداناس

السفارة الروسية: لا بديل أمام الراقصة صافيناز سوى الحبس أو الترحيل



شارك الموضوع :

قال زكريا إسماعيل محامى السفارة الروسية، إن الراقصة الأرمينية صافيناز صدر ضدها حكم بالحبس 6 أشهر، وكفالة 5 آلاف جنيه، لاتهامها بالرقص بدون ترخيص، مؤكدا أن الراقصة مصيرها الحبس أو الترحيل خارج البلاد، مضيفا أن الأزمة كبيرة بالنسبة لها، فليس لديها تصاريح عمل داخل مصر.

وأكد إسماعيل، لا يوجد تصاريح عمل بالنسبة للراقصة، وهذا غير قانوني، ومدير أعمالها، هو المتسبب فيما يحدث لها، بعدم تصرفه بطريقة صحيحة، وإغراقها حتى وصلت إلى ما هي عليه الآن، مضيفا أن هناك قانونا مصريا، لابد على المقيمين داخل مصر، من جنسيات أخرى احترام ذلك القانون، والسفارة بعيدة تماما عن موضوع القضية.

وأضاف إسماعيل أن مدير أعمال الراقصة أكد في مؤتمر صحافي سابق، عقب إحالتها إلى المحكمة فى قضية إهانة العلم المصري، أنها ستدشن شركة إنتاج فني تسمى “عروس البحر”، ولم يتم تنفيذ ذلك القرار، ولم تُفتح الشركة حتى الآن، لافتا إلى أنه يدمر صافيناز فنيًا.

يذكر أن محامي صافيناز تقدم صباح الأربعاء، باستئناف على قرار حبسها أمام المحكمة، ودفع الكفالة المقررة قانونا، وستحدد المحكمة جلسة لنظر الاستئناف المقدم، وحضور صافيناز سيكون وجوبيًا، ولابد من حضورها أمام القاضي، وإلا أيدت المحكمة القرار السابق بالحبس.

كانت محكمة القاهرة الجديدة برئاسة المستشار هيثم الصغير وسكرتارية ناصر عبد الرازق وأحمد حسن، قد قضت بحبس الراقصة الأرمينية صافيناز 6 أشهر و10 آلاف جنيه غرامة و5 آلاف جنيه كفالة، لاتهامها بالرقص بدون ترخيص بأحد فنادق التجمع الخامس.

وكان المستشار شريف عبدالمنعم، مدير نيابة القاهرة الجديدة، أحال الراقصة صافيناز للمحاكمة العاجلة أمام محكمة الجنح بتهمة الرقص بدون ترخيص، وتمت إحالة المحضر للمستشار شريف عبدالمنعم الذي أمر بإحالتها للمحاكمة.

القدس العربي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *