زواج سوداناس

إعلان نتيجة الاساسي بولاية الخرطوم بنسبة نجاح بلغت 87،4% 45 و طالبا وطالبة يحرزون المركز الأول



شارك الموضوع :

أعلنت وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم نتيجة شهادة مرحلة الأساس بنسبة نجاح بلغت 87،4% وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته وزارة التربية والتعليم ببرج المعلم صباح اليوم .
وقال الدكتور فرح مصطفى وزير التربية بولاية الخرطوم إن نتيجة هذا العام أفضل من العام الماضي بنسبة زيادة بلغت 2،2% ، وعزا ذلك الى تدريب المعلمين وتأهيلهم إضافة الى اهتمام ولاية الخرطوم بالتعليم واعطائه الاولوية في توفير الإجلاس وسد النقص في المعلمين بنسبة 100% سواءً كان بالتعيين المباشر او الاستفادة من مجندي الخدمة المدنية .
واشاد الوزير بالتنسيق والتعاون بين الوزارة ومجالس الآباء والمجتمع بصورة عامة في دعم التعليم مما ساهم في تطوره عاما بعد آخر .

أحرز 45 طالبا وطالبة المركز الاول فى نتيجة شهادة الأساس بولاية الخرطوم بحصولهم على 279 درجة وإشترك 121 طالبا وطالبة في المركز الثاني .
أعلن ذلك الدكتور فتح الرحمن فضل المولي المديرالعام للتعليم بوزارة التربية والعليم بولاية الخرطوم خلال المؤتمر الصحفي الذي انعقد اليوم بصالة المعلم بوزارة التربية والتعليم الاتحادية.
وأضاف سيادته أن عدد الطلاب الذين جلسوا للامتحان بلغ 141،457 طالبا وطالبه تغيب منهم 1231 طالبا وطالبة وجلس للامتحانات عدد 140،226 طالبا وطالبة وذلك في 886 مركزا للامتحانات بالداخل و14 مركزا بالخارج وبلغت زيادة اعداد الطلاب الممتحنين 6054 مقارنة بالعام الماضى وهي نسبة طبيعية مقارنة مع اعداد سكان ولاية الخرطوم .
فيما قال مدير القياس والتقويم بالوزارة ان هنالك تحسنا ملحوظ في بعض المواد حيث زادت نسبة النجاح في اللغة العربية في العام الحالي 95،6% بينما كانت العام الماضي 90،6% والرياضيات العام الماضي 46،6 %والعام الحالي 58،5% وزاردت نسبة النجاح فى اللغة الانجليزية 61،3% مقارنة ب 51،5 العام الماضى.
وعزا سيادته الزيادة الي التدريب والمتابعة المستمرة طوال العام بالاضافة الي استقرار العام الدراسي وتحسن البيئة المدرسية .

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        حامد

        ربي يوفقهم
        لأن الجميع أبنائنا

        لكن

        هل من الانصاف في الدولة الواحدة يكون بعض التلاميذ في فصول دراسية هكذه و الاخرون يفترشون الارض تحت الشجر؟

        حقا أنها دولة الظلم و الطبقية النتنة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *