زواج سوداناس

المصنفات: سنراقب الحفلات ولن نسمح بهبوط الذوق العام



شارك الموضوع :

شدد مدير الادارة العامة للمصنفات الأدبية والفنية عباس سالم، على أن مسئولية ترقية الذوق العام في الحفلات الفنية من اختصاص هيئة المصنفات الادبية والفنية، ولفت الى انها وضعت عدة اشتراطات وضوابط لتنظيم الحفلات الفنية والارتقاء بالذوق العام، واكد ان الحفلات ستراقب، وتمسك بعدم السماح بأي اداء فيها يؤدي الى هبوط الذوق العام.
ورهن سالم، حماية الأمن الثقافي من المهددات العديدة التي قال انه يتعرض لها، بتضافر الجهود وتكاملها بين أجهزة الدولة الأمنية والشرطية والعدلية والمؤسسات التربوية والدعوية والاسر ومنظمات المجتمع المدني.
وتمسك سالم بأهمية تضافر تلك الجهود في التوعية والارشاد وتحصين الشباب والاطفال من خطر الثقافات المنحرفة والعمل كمنظومة واحدة لحماية الامن الثقافي من اي اختراق، والاستمرار في تسيير حملات التوعية والتفتيش والرقابة وضبط المخالفات في مقاهي الانترنت ومراكز الحواسيب للطباعة وإدخال النغمات واندية المشاهدة والمراكز الثقافية والمكتبات والحفلات العامة.
وقال مدير المصنفات وفقاً لـ (سونا) امس، إن أكبر مهدد جديد للامن الثقافي هي مواقع إدخال النغمات المنتشرة في كل مناطق الولاية، والتي تعمل دون ترخيص وتحمل الآلاف من أجهزة الموبايل افلاماً ومواداً ثقافية خادشة للقيم وجوهر الاخلاق بصورة يومية، ودعا الاسر لمراقبة هواتف أبنائها لمنعهم من أي انحراف جراء مشاهدتهم منتوجات ثقافية تمس القيم الفاضلة (طبقاً لحديثه).
واوضح مدير الادارة العامة للمصنفات الأدبية والفنية، أن الهيئة لا تستطيع وحدها الإحاطة بالمهددات الثقافية وكبحها لقلة الكوادر البشرية ونقص المتحركات والمعينات الفنية ولكنها بالشراكة والتنسيق مع الأجهزة الأمنية والشرطية والاتصالات استطاعت الحد من خطر الثقافات المنحرفة.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *