زواج سوداناس

المئات يتقدمون باستقالات من حزب الأمة الفدرالي في شمال دارفور



شارك الموضوع :

تقدم ثلاثمائة وخمسة أعضاء ينتمون لحزب الأمة الفدرالي في شمال دارفور باستقالة جماعية لرئيس الحزب بالولاية. ويتزعم الحزب المنشق من حزب الأمة القومي والمشارك في الحكومة أحمد بابكر نهار.

وقال محمد ابراهيم محكر أمين الشباب بالحزب في محلية مليط 60 كلم شمالي الفاشر لـ (سودان تربيون) إنهم 305 أعضاء تقدموا باستقالات جماعية من حزب الأمة الفدرالي.

وأكد أن الاستقالات تم تسليمها لرئيس الحزب بالولاية والمحلية وكشف أن قائمة المستقيلين تضم الأمين العام للحزب وأمين الشباب وأمينة المرأه بمحلية مليط وكوادر أخرى.

وعزا الاستقالات لأسباب سماه بالموضوعية والمنطقية، تتمثل في عدم المصداقية مع قاعدة الحزب بالمحلية، مشيرا إلى ان حزبهم نال أصواتا في انتخابات 2015 تفوق انتخابات العام 2010 “لكن الحزب يشكر قاعدته بمحلية مليط”.

وفي أكتوبر من العام الماضي وقعت خلافات حادة بين قيادات حزب الأمة الفدرالي في شمال دارفور خلال اجتماع بالفاشر بحضور رئيس الحزب أحمد بابكر نهار وصلت حد الاشتباكات بالأيدي والمقاعد، وذلك على خلفية إعفاء رئيس الحزب السابق آدم هري بوش من منصبة في الحزب.

وقال رئيس الحزب بشمال دارفور أنور زكريا اسحق لـ (سودان تربيون) إنه علم باستقالة عدد من أعضاء الحزب بمدينة مليط، موضحا أنه كرئيس للحزب لم تصله تلك الاستقالات حتى الآن.

وتابع “إذا صح هذا الأمر أناشدهم بالتريس.. العمل السياسي والعام به كثير من المطبات والمعوقات وعلى السياسي أن يحتمل ويصبر من أجل القضية الكلية”.

وأكد أن الأمة الفدرالي يسعى الى تحقيق قيم العدالة والسلام والتنمية وهو ما لا يمكن تحقيقه إلا بتضافر جهود كل أعضاء الحزب وجدد مناشدته لإعضاء الحزب في مليط للتراجع عن استقالاتهم والعمل سويا من أجل بناء الحزب.

sudantribune

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *