زواج سوداناس

السلطات بالولاية الشمالية تمنع تأبين شهداء كجبار بأمري



شارك الموضوع :

منعت السلطات بالولاية الشمالية مواطني أمري الجديدة من إقامة احتفال التأبين العاشر لشهداء كجبار، فيما استنكرت لجنة التأبين احتلال السلطات للساحات والميادين العامة لمنع دوري كرة القدم الذي كان من المفترض أن يبدأ الثلاثاء وينتهي أمس الجمعة بتأبين.
قال رئيس اتحاد شباب أمري حسن سليمان إنهم تقدموا بطلب تصديق للسلطات لتأبين شهداء العرقوب بمنطقة أمري، لكنها رفضت إقامة الدورة الرياضية والتأبين ونشرت القوات النظامية في القرية3 المحددة لإقامة التأبين.
وحمل سليمان حكومة الولاية ومعتمد مروي ووحدة تنفيذ السدود الأوضاع السيئة التي يعيشها المواطن لانعدام خدمات الصحة والتعليم، وقال “80% من شباب أمري ذهبوا إلى العمل في التعدين العشوائي”.
وذكر إن السلطات ألزمت الشباب الذين ذهبوا إلى السلطات من أجل الحصول على التصديق للاحتفالية بتوقيع تعهد بعدم قيام الاحتفالية. وقال: “لن تنازل عن دماء شهداء العرقوب”.
ومن جانبه وصف عز الدين جعفر الوضع في القرى بالمحتقن جراء انعدام الخدمات وقمع الاحتفالات السلمية. وقال جعفر إن سلطات الولاية رفضت استلام المشروع ومرافق الخدمات بالقرى باعتبارها تابعة لوحدة السدود. وأضاف: “المشروع متوقف لأنه يعمل بالجازولين وشباب أمري ونسائها صاروا عمالة في مشاريع وحدة السدود”. وذكر أن وزير الزراعة بالولاية أخطرهم أنهم لن يستلموا المشروع لأنه أكبر من طاقة الولاية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        الواضح

        هناك خلط واضح من الصحفي الذي صاغ الخبر . لانه لا يفرق بين منطقة كجبار ومنطقة امري . الشهداء المعنيين هنا من منطقة امري بمحلية مروي . اما كجبار فهي في الشمال وسدها لم يقام حتي الان

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *