زواج سوداناس

الفنان محمد عبدالرحيم قرني : الفن والمسرح ..يوفران فرص خلق علاقة ودية مع أبنائك و هنالك من هو اجدر مني بلقب “وحش الشاشة”



شارك الموضوع :

الفنان محمد عبدالرحبم قرني له حضور واضح البصمة في الابداع المسرحي والدرامي والاخراج والتأليف ، وهو قاري جيد لمجمل المشهد من حوله ، والاشياء عندة لا تنفصل وانما هي “حواجب مقرونة” فوق عيون الفن الذي يقدمة كرسالة سامية ..

• انت ممثل ومؤلف ومخرج شهير ومع ذلك في لقاء تلفزيوني اعربت عن اعتزازك بأنك لا تزال تسكن واسرتك الصغيرة مع والديك حيث ولدت هل يعني ذلك ان العلاقة الطردية المفترضة بين الشهرة والثراء لا وجود لها في السودان ؟؟
هذا سؤال كبير وانا حالي لايختلف عن حال كثيرين من المبدعين الحقيقين في هذا الوطن والارزاق تتفاوت على حسب المجهود الذي تبذله تجاه الاعمال .
• تبدوا شديد الاعتزار بقطاف غرسك “مريدي ومظفر ومصطفي ومهيرة ومعك كل الحق …كيف لجموح الفن ونزق الابداع ان لا يغول على أعباء الابوة ..
وكيف تمكنت من اجتياز امتحان التوازن ؟؟
كثير من الفنانين قد ينشغلوا بفنهم عن اسرهم وانا اعتقد ان هذا خطأ كبير لانه لابد ان ينعكس فنك على اسرتك والاسرة تتاثر بطبيعة عملك ، واذا لم تستطع ان تجعل الاسرة تؤمن بدورك الذي تقوم به ستكون هنالك مخاطر كثيرة انا سعدت ان اسرتي متفهمة تماماً لعملي الفني وهم بدورهم فنانون بطبعهم في مجالات اخري منهم الطبيب ومنهم طالب الكمبيوتر وطالب القانون لكنهم يملكون حساً فنياً لانهم يتابعون مسيرتي الفنية .

•هل لو لم تكن زوجتك السيدة إشراقة خليفة “الناشطة الاجتماعية” هي رفيقة دربك هل كنت ستصل في مشوارك الفني والاسري إلى ذات النهايات ؟
هي انسانة متفهمة ومثقفه لذلك القينا على رؤية متقاربة ونحمد الله على أننا انجبنا أبناءنا وطوال هذه السنوات نحن لا زلنا موجودين مع بعضنا ونقاتل من اجل وجود اسرة سعيده ، هذه شركة بيننا ارجوا ان تتحقق في كل الازواج الذين يعملون في هذا المجال.
• من المفارقات الطريفة ان ممثلين اشتهروا بأدوار الشر لكن حياتهم الحقيقية مليئة بصور المسكنة والضعف الانساني وقد اشتهرت بأدوار الشر اين انت من مثل هذه المفارقات ؟؟
يضحك .. يبدوا انها لاقت هوي في نفس المخرجين الذين عملت معهم واستخرجوا هذه الشخصية من داخلي لكن دائماً اقول ليس هنالك ممثل شرير وممثل خير لكن هنالك ممثل جيد مصقول الادوات يستطيع ان يؤدي كل الادوار ولدي بعض الادوار لم اكن فيها شريراً خاصة المسلسل الاخير مع المخرج شكر الله خلف الله .

• ماذا لو اطلقنا عليك وحش الشاشة السودانية ؟
انا اعتقد ان هنالك من اجدر بمعني كثير من اساتذتنا الكبار ادوا هذه الادوار ولا علو علي استاذنا عوض صديق الذي استطاع ان يقدم كل الادوار وبقي في الذاكرة حتي بعد رحيلة وتعلمنا منه الكثير .
• هنالك نوافذ فنية جديدة ظهرت يمكن ان تكون منصات لم تكن متاحة من قبل مثل الانترنت الذي وفر هذه الامكانية ماذا تقول للشباب السوداني المبدع الذي يمتلك فناً وقلقاً ويريد ان يقدم شيئاً باعتبارها منصة عالمية …!!
لدينا في المسرح شباب قدموا اعمالاً كانت قادرة على تقديم الواقع السوداني بشكله الجديد ولكن تمت محاربتهم وقفلت القنوات وأقفل المسرح القومي لسنوات وسحب الدعم من كل الاجهزة الرسمية المناط بها تقديم الدعم للفنانين .. نحن يجب ان نقف وقفة جادة وعلى المثقفين والحادين على أمر الفنون ان يقاتلوا عن قضايا الثقافة والفنون لانها مرتكز اساسي لهذا المجتمع السوداني ، لن يستقيم لن عود دون ان نقدم فناً لآن هذا هو وجهتنا للعالم وهذه رؤيتنا ، ماعدا ذلك سنكون في هذه المتاهة الثقافية .

الخرطوم :محمد المختار محمد
صحيفة الوطن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *