زواج سوداناس

حزب “السيسي” يُرحِّب باختيار “الولايات” في دارفور


حيدر قالكوما أتيم جادو

شارك الموضوع :

رحَّب حزب التحرير والعدالة القومي برئاسة تجاني السيسي بنتيجة استفتاء دارفور، وقال إنه آخر محطة من وثيقة الدوحة التي وقعتها الحكومة مع الحركات التي قبلت بالسلام. وأضاف “الاستفتاء جرى بصورة طيبة، مكَّنت المواطنين من الاقتراع بشفافة وحرية تامة”.

ودعا نائب رئيس الحزب حيدر قالوكوما الحكومات الولائية بدارفور لإعادة النازحين لمناطقهم الأصلية، وتمكينهم من العمل بمواقعهم القديمة، والعمل على تعزيز قدراتهم بإقامة دورات تساهم في تطوير المهارات الذاتية التي يتمتع بها أهل دارفور.

وأوضح قالوكوما وفقاً لـ (المركز السودانى للخدمات الصحفية)، أن بعض التجاوزات التي حدثت لا تقدح في صلاحية ونزاهة الإستفتاء الإداري. وتابع “لا يوجد شيء مثالي، حيث يتوقع بعض التجاوزات بطبيعة البشر”، مطالباً بتطبيق نتيجة الاستفتاء على أرض الواقع خدمة للمجتمع الدارفوري.

وفى السياق، قال القيادي التاريخي بحزب الأمة القومي، بكري عديل، إن نتيجة استفتاء دارفور قيمة ونزيهة، واصفاً تصريحات رئيس الحزب الصادق المهدي حول الاستفتاء بأنه مجرد رأي، ولن يؤثر في تقييمه.

إلى ذلك، قال القيادي بالحزب آدم مادبو، إن نتيجة الاستفتاء محسومة، خاصة وأنها امتازت بالحرية الكاملة والنزاهة، وخير دليل على ذلك حضور المراقبين، موضحاً أن ما قامت به الحكومة هو تلبية لاستحقاق دستوري.

ووصف مادبو حديث المهدي حول نتيجة الاستفتاء بأنه اتهامات طبيعية من قبل المعارضة. وأردف أن “الأمور ستسير بصور طبيعية، رغم اتهامات الصادق بأن النتيجة مزيفة وغير نزيهة”.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *