زواج سوداناس

لجنة برلمانية: رفض “واشنطن” منح التأشيرة لوزير الداخلية مسلك غير سوي



شارك الموضوع :

وصفت لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان رفض الوﻻيات المتحدة الأمريكية منح تأشيرة الدخول لوزير الداخلية السوداني بالمسلك غير السوي، وفيما اتهمت دولاً لم تسمها بعرقلة العلاقات بين البلدين لأسباب سياسية وعقائدية، قطعت بأن السودان قادر على إعمال مبدأ التعامل بالمثل، مؤكدة في الوقت ذاته بأن الخارجية ستتخذ الإجراءات المناسبة بحسب تقديراتها ووفق معطيات محددة.
وانتقد نائب رئيس اللجنة “متوكل محمود التجاني” مسلك أمريكا تجاه وزير الداخلية، في الوقت الذي منحت فيه التأشيرة لوزير المالية واعتبرته تصرفاً انتقائياً من دولة عظمى تتعامل بالأعراف الدبلوماسية. وأقر “متوكل” في تصريحات أمس بأن أمريكا درجت على التماطل في منح التأشيرات للمسؤولين السودانيين، وفي مناشط دولية مختلفة أقيمت في أراضيها والتي ﻻ تخص أمريكا أحياناً. وقال في رده على إمكانية التعامل بالمثل ودخول مسؤولة بالخارجية الأمريكية للبلاد (السودان ما بغلبوا يتعامل مع أمريكا أو أي دولة تانية بالمثل وقد فعلها وطرد القائم بالأعمال الأمريكي في السابق). وأكد “متوكل” أن تحسين العلاقات مع أمريكا ليس بالأمر السهل ويحتاج إلى زمن طويل، باعتبارها دولة معقدة وتحتاج سلاسلها إلى تفكيك على حد تعبيره.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Ali

        تستاهلوا وقت إنتوا عارفين أمريكا بلد معقدة وعندها نفسيات البخلكيكم تشربكوا معاها شنو زمان قلن ليكم أمريكا بلد موأسسات ولوبيات ومنظمات ضغط يعني ساهل تنحشر وتشربك مع أمريكا لكن عشان تفك الشربكة دي عايزة اجيال مثال كوبا ولازم ترضي كل الأطراف يعني لو متعاون معاهم في الاستخبارات والأمن دة ليس معناتا الخارجية عسل معاك ديل ما عندهم قرار جمهوري تصبح الصبح تلاقي قطعت العلاقات مع ايران وتصبح اليوم التاني رجعت العلاقات مع السعودية لا لا في أمريكا لا يوجد قرارات سريعة هكذا خايتو اتورطو يحلكم الحلة بلة.

        الرد
      2. 2
        Ali

        ما في حل عشان وزير الداخلية دة يمشي يحضر الاجتماع في أمريكا الا تغيرو الوزير وتختو مكان. عوضية كوكو هي المفتاح السري لحل مشاكل السودان مع أمريكا.

        الرد
      3. 3
        Dr. Mo

        وزيرنا الهمام ياخ كنت تشوف ليك طيارة وتندس فيها، ولا دي حركات زعماء بس.

        الرد
      4. 4
        خالد

        وهم ديل وزراء دوله معترف بيهم ديل وزراء عصابة كيزان وزراء حزب لازم نفرق بين وزير للدولة ووزير للحزب

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *