زواج سوداناس

هاشم عثمان : في الإنتظار



شارك الموضوع :

معدل درجات الحرارة في الخرطوم عالي جداً ومعظم المواطنين الذين يستغلون المركبات العامة يعانون الأمرين، الأولى الشمس الحارقة، والانتظار الطويل، والثانية غياب المركبات العامة، ولم تعد الأزمة رهينة بساعات الذروة في الصباح أو بعد الظهيرة.. بل أصبحت طوال اليوم حتى ما بعد ما المساء، المواطنون في انتظار المعالجات من الجهات ذات الصلة.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *