زواج سوداناس

الإرشاد: نمتلك ما يُثبت أن (داعش) صناعة غربية



شارك الموضوع :

جزمت وزارة الإرشاد والأوقاف بأن «داعش» صناعة غربية صهيونية، وكشفت عن امتلاكها إثباتات تمكنها من إقناع المجتمع الغربي بذلك، اذا إتيحت لها الفرصة في مخاطبته، ففيما قطعت بأن تصنيف الغرب للسودان كدولة راعية للإرهاب لوئد الإسلام السني وإتاحه الفرصة للإسلام الشيعي ليتمدد، أكدت أن الشيعة يعملون تحت «العباءة الصهيونية» لاستئصال الإسلام السني. وقالت يعاونهم السنيون الذين يتبنون الخط التكفيري، وأعلنت وضعها خطة لاستئصال الجماعات التكفيرية التي تدعي العنف فكرياً. وأبلغ وكيل الوزارة حامد يوسف آدم الصحافيين أمس، بوضع المؤتمر الدولي للإرهاب والتطرف الطائفي خطة تضع نهاية قريبة للتطرف وسط الشباب. وأكد أن الغرب يستهدف الشباب ويريد أن يجعل منهم متطرفين وإرهابيين، وجزم حامد بوجود راوبط بين الدوائر الصهيونية والشيعية، وقال يروجون الى أن فكر الإسلام السني إسلام إرهابي والإسلام الشيعي إسلام معتدل. وأضاف يريدون استئصال الإسلام السني الذي يتهمونة بالإرهاب، ونبه الى دخول الشيعة لإفريقيا عن طريق السودان، وقالت توغلوا فيها وباتوا يهددون أمن القارة والدين الإسلامي، وأكد أن السودان هو المنطلق الأساسي للبحث في قضية الإرهاب، وشدد على ضرورة لعب السودان دور إيجابي تجاه إفريقيا.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        زول قنعان

        عليكم الله قومو لفو كلكم تكفييريين وشبهات

        الرد
      2. 2
        الجعلي الحر الراي

        “”بأن «داعش» صناعة غربية صهيونية، وكشفت عن امتلاكها إثباتات تمكنها من إقناع المجتمع الغربي بذلك، اذا إتيحت لها الفرصة في مخاطبته””

        يا شيخنا جزاك الله خير
        بس
        انتي بتقول الداعش صناعه امريكيه
        و نرجع تقول لو اتحيت ليك الفرصه تحاطبهم
        وانت تعلم امريكا و الغرب =1

        طيب اختصر يا شيخ و افضح الخنازير و الهواهر و انشر ف الانترنت و الفضائيات العربيه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *