زواج سوداناس

دعوى قضائية ضد مارك زوكربيرج تتهمه باتباع خطة لاحتكار “فيس بوك”



شارك الموضوع :

قدم المساهمون فى فيس بوك دعوى جماعية ضد الشركة ورئيسها التنفيذى “مارك زوكربيرج” فى محاولة لوقف خطة الشركة الجديدة لإصدار أسهم من الفئة الثالثة، واصفين هذه الخطوة بالصفقة غير العادلة التى تدفع الرئيس التنفيذى “مارك زوكربيرج” ليكون المساهم المسيطر على الشركة حتى بعد تبرعه بـ99% من إجمالى الأسهم الخاصة به للجمعيات الخيرية على مدار حياته، والدعوى للجديدة أقيمت فى محكمة ولاية ديلاوير واتهمت مؤسس فيس بوك بخداع المساهمين واحتكار الشركة لصالحه، وأوضح المحللون أن الخطة التى تريد فيس بوك تنفيذها تعنى تجزئة السهم 3 مقابل 1 وهدفها الحفاظ على مارك زوكربيرج ليكون المسيطر الأول على الشركة وأسهمها دون منافس. ووفقا لوكالة رويترز فالدعوى القضائية تزعم أن مجلس إدارة فيس بوك الذى وافق على الهيكلة الجديدة لم يحصل على أى فائدة لصالح المساهمين فى مقابل منح زوكربيرج السيطرة الكاملة على الشركة، وهو أمر يثير الشكوك ويشعر المساهمون عدم الاطمئنان. وتعتزم فيس بوك إنشاء فئة جديدة من الأسهم التى يتم سردها بشكل عام ولكن ليس لأصحابها حقوق التصويت، وسوف تقوم الشركة بإصدار اثنين من ما يسمى بأسهم “الفئة الثالثة” وسيتم تداول تلك الأسهم الجديدة من الفئة C علنا تحت رمز جديد، وذكرت الدعوى أن هذا كله بسبب رغبة مارك زوكربيرج فى الإبقاء على السلطة التى يتمتع بها هذه الفترة، عن طريق بيع كميات كبيرة من الأسهم لصالحه بشكل ملتوٍ وهذا من شأنه جنى مليارات الدولارات من العائدات لصالحه دون أن يدفع أى أموال. وقالت فيس بوك فى بيان إن الخطة الجديدة فى مصلحة الشركة وجميع المساهمين، والحفاظ على زوكربيرج على رأس الشركة هو مفتاح النجاح فى المستقبل. يذكر أن مارك زوكربيرج استغل تضاعف أرباح فيس بوك فى الربع الأخير من أجل الضغط على المستثمرين وإقناعهم بالخطة الجديدة التى تمكنه من السيطرة على الشركة على المدى الطويل، وعدم تأثير الخطوة التى سبق وأعلن عنها بالتبرع بـ99% من أسهمه على مكانته فى فيس بوك.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *