زواج سوداناس

القوات المشتركة السودانية التشادية تشارك في احتفالات “أبشي” بفوز “دبي” بدورة رئاسية جديدة



شارك الموضوع :

أكد قائد القوات المشتركة السودانية التشادية العقيد ركن “دفع الله الريح فضل”، بأن القوات المشتركة تعد الدرع والسلاح ضد كل ما يحاك ضد مكتسبات شعبي البلدين. وقال إن التهاون والمساس بأمن دولتي السودان وتشاد خط أحمر غير قابل للمساومة والاحتراب. جاء ذلك لدى مخاطبته (الثلاثاء) بمدينة “أبشي” احتفال القوات المشتركة بمناسبة فوز الرئيس “ديبي” بدورة رئاسية خامسة، بمشاركة الأجهزة الرسمية والشعبية، قنصل جمهورية السودان بأبشي والسلك الدبلوماسي وأنصار حزب الحركة الوطنية للإنقاذ. وقال إن فوز “ديبي” لرئاسة الجمهورية يعني دعم العلاقات الثنائية بين البلدين وتطوير النهضة التنموية فيما بينهما. من جهته هنأ الأمين العام لحزب الحركة الوطنية للإنقاذ “أبا أسيندينقار” جماهيره بفوز الرئيس “ديبي” برئاسة جديدة، وسط أجواء من الهدوء ونزاهة الانتخابات، والتي بلغت نسبة التنافس في المرحلة الأولى نحو(66%)، فيما وصلت نسبة فوز حزب الحركة الوطنية للإنقاذ بأبشي (91%). وفي سياق متصل أشاد قائد ثاني القوات المشتركة السودانية الجنرال “عبدو إدريس سرقنو” بالاهتمام الكبير للحكومة السودانية ممثلة في قواتها المشتركة، لمشاركتها واهتمامها بالقضايا التشادية، كما ثمن دور المراقبين المحليين والدوليين في إنجاح العملية الانتخابية. والجدير بالذكر أجرى قائد القوات المشتركة السودانية على هامش الاحتفال بفوز الرئيس “ديبي”، مباحثات مشتركة مع حاكم إقليم وداي الجنرال “عبادي الساير”، تناول فيها مجمل القضايا الأمنية والاجتماعية التي تدفع بمسار العلاقات الثنائية بين البلدين.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *