زواج سوداناس

بالفيديو: ما سر نجاح نادي ليستر سيتي الانجليزي؟ وما علاقة رهبان تايلاند في ذلك!



شارك الموضوع :

خلال الأعوام الثلاثة الماضية، سافر الرهبان من هذه المعابد في بانكوك إلى ليستر سيتي، لمباركة ملعب النادي وتقديم أقمشة مقدسة للاعبين. ويُعيد العديد الفضل لأحد الرهبان في تحويل النادي إلى قوة لا يمكن إيقافها.فرا برومانغكالاجان هو أحد الرهبان في “معبد بوذا الذهبي”، وقد سافر اثنا عشرة مرة إلى النادي بعد طلب من المالكين التايلنديين. وأعطى مؤخراً قطعة القماش هذه للفريق حتى لا يُهزم، ويُقال إنها تجلب “الكارما” الجيدة. كما يتذكر أول لقاء بين اللاعبين والرهبان.فرا برومانغكالاجان: “إنهم من مناطق مختلفة وليسوا بوذيين، لذلك كانوا غير مهتمين في أول لقاء لنا. لكن السيد فيتشاي أراد مباركة النادي وجميع اللاعبين”.رؤية الرهبان في ملعب King Power خلال موسم شق فيه فريق ليستر سيتي طريقه إلى أعلى ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، جذب الانتباه للفريق ومالكه غير التقليدي فيتشاي سريوادانابرابا.فرا برومانغكالاجان: “لم يعمد على تغيير الطريقة التي يُدار بها فريق في الدوري الإنجليزي الممتاز، كل ما أراده هو أن يكون فريقه واثقاً من نفسه. لكن السيد فيتشاي بوذي جيد، وأينما يذهب، لا ينسى تايلاند”.وهذا أمر أشاد به التايلنديون، إذ تحول العديد منهم من تشجيع الفرق الكبيرة مثل مانشستر يونايتد وليفربول إلى تشجيع ليستر سيتي. حتى أن أقمصة ليستر الزرقاء قد نفدت من المتاجر.سانساريت إيمودوم (مشجع لفريق ليستر سيتي): “ذلك يعني الكثير لنا.. إنها أول مرة يتصدر فيها فريق يملكه تايلنديون، وأعتقد أنهم سيفوزون.. وانظر إلينا، نملك رهباناً عظيمين.. رهباناً باركوا الفريق”.وفي حال أوصلت “الكارما” ليستر سيتي إلى لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، يتساءل الناس ما ستفعله الموسم القادم عندما يكون الفريق مع نخبة أوروبا في دوري الأبطال. وتبقى احتمالات ذلك في هذا المعبد هنا.فرا برومانغكالاجان: “الأمر يعود إليهم.. إن كانوا سيحافظون على ‘قانون الكارما’، فإنها ستكون مصدر قوة لهم. إن كانوا سيستمرون في امتلاك الإدراك وحسن النية العزيمة لفعل الخيرات، فإن القوة ستكون معهم إلى الأبد”.

 

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا 

 

CNN

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *