زواج سوداناس

وزير الصناعة يؤكد أن زيادة الإنتاج لن تتحقق إلا عبر الصناعة



شارك الموضوع :

أكد وزير الصناعة “محمد يوسف علي” أن الصناعة هي المحرك الأساسي للتنمية الاقتصادية وفقاً للخطة الخماسية للإصلاح الاقتصادي، مشيراً إلى ضرورة الاستفادة من الموارد التي تزخر بها البلاد وتحقيق الاكتفاء الذاتي وسد العجز في الميزان التجاري الذي يبلغ أربعة مليارات دولار وتحقيق فائض.
وقال لدى مخاطبته بمركز (مام) المؤتمر العام لنقابة الصناعة أمس (الأربعاء) أن زيادة الإنتاج لن تتحقق إلا بالصناعة، وأن الدولة تعكف الآن على برنامج الخطة الوطنية للصناعة وتطوير وتأهيل الكوادر لتجويد العمل وتقديم قيادات تكون أنموذجاً لإدارة العمل الصناعي والابتكار والإبداع، مشيراً إلى ضعف الإنتاج وعدم الجودة لذلك يجب أن تكون منتجاتنا هي الأجود، داعياً إلى بذل المزيد من الجهد لجعل الصناعة اسماً وعلماً وأنموذجاً يحتذى به، مؤكداً الاستعداد للدعم والتعاون مع النقابات خدمة لمصالح العمال مشدداً بأن الصناعة هي المخرج من الضغوط الاقتصادية والحصار.
من جانبه أكد رئيس اتحاد نقابات عمال السودان المهندس “يوسف علي عبد الكريم” على ضرورة العض بالنواجذ على العلاقات المثمرة بين الإدارات والنقابات في إطار التعاون والتكامل لمصلحة العاملين، مشيراً إلى الجمعيات التعاونية بمواقع العمل والتأمين الصحي وصناديق التكافل لمواجهة التحديات خاصة المتعلقة بتكلفة المعيشة بالمقارنة مع الأجر، كما أكد ضرورة خلق علاقات مثمرة مع القطاع الخاص وإنشاء نقابات لمواجهة التحديات والتعاون مع الجهاز التنفيذي والإدارات بكل المجالات الاقتصادية والاجتماعية لخدمة العمال.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *