زواج سوداناس

الخارجية: طلبات أمريكية للحصول على تأشيرات دخول ستخضع لتقديراتنا



شارك الموضوع :

كشف وزير الدولة بوزارة الخارجية السفير “كمال إسماعيل”، عن إخضاع طلبات لمسؤولين أمريكيين في الحصول على تأشيرات دخول للسودان للتقييم في منحهم التأشيرات، أو الرفض والمعاملة بالمثل رداً على رفض “واشنطن” منح مسؤولين سودانيين تأشيرات لدخول أراضيها.
وقال الوزير في تصريحات مقتضبة أمس (الأحد)، إن سفارة السودان في “واشنطن” بدأت في التعامل بالمثل مع الإدارة الأمريكية، برفض طلبات أمريكية للحصول على الفيزا السودانية. وتابع بالقول (هناك أشخاص تقدموا بطلبات للسفارة في “واشنطن” ستخضع لتقديراتنا في الموافقة عليها أو الرفض).
وحول خارطة الطريق التي كان قد أعلنت عنها الدولتان بشأن تحسين العلاقات، أكد الوزير أنهم لا زالوا ينتظرون البدء في تطبيقيها.
وفيما يختص بتقارير جديدة عن الحالة في السودان من المزمع تقديمها لطاولة مجلس الأمن من قبل الأمين العام للأمم المتحدة، اعتبر الوزير أن جميع التقارير التي قدمت كان لديهم عليها تحفظات واكتفى بالقول (ننتظر ونرى).

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        محسن محي الدين خيري

        وفقكم الله

        الرد
      2. 2
        احمد

        لا ادري لماذا تهتم الحكومة باعلان كهذا لوسائل الاعلام. هل تعلن صحف امريكا وتلفزيوناتها عدم منح التأشيرات للمسؤلين السودانيين؟ طبعا لا. خلاص لا تعطوهم التأشيرات ولا تعلنوها صراحة في الاعلام بنفس أسلوبهم. أم تريد الحكومة أن تعلم الشعب السوداني مقدرتها علي مسؤولي أمريكا!!.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *