زواج سوداناس

مصممة أزياء ترفع شعار نلبس مما نصنع



شارك الموضوع :

منذ الصغر تعلق قلبها وذهنها بالتطريز والحياكة، رحلتها مع هذا المشوار العامر بمحبة الناس والتفافهم حولها انطلقت وهي في سن 13 عاماً، فأصبح لها صيت وسمعة، لأنها تعمل في مشغولات الجمال، لذا وجهت لها الدعوات لتشارك في المعارض، الأبرز هو معرض الخرطوم الدولي،
إنها فاطمة عثمان والتي استطاعت خلال عملها أن تبتكر تصاميم لمختلف أنواع الملبوسات: الثياب، الفساتين العباءات المطرزة والمشغولة والمطبوعة، هذا إلى جانب المفروشات والستائر. وعند زيارتنا لمشغلها وجدنا عدداً من العاملين والعاملات على أهبة الاستعداد لتلبية طلبات الزبائن بمختلف الفئات، وجدنا طلاب المدراس ورياض الأطفال والنساء، ما جعلنا نسأل السؤال الملح والمستمر متى يمكن للسوداني أن يصنع ما يلبس فعلاً، هذا الشعار الذي رفع منذ فترة، وتمنينا أن يطبق فعلاً، خاصة وأن الخامة متوفرة والأيدي المهرة تعمل ليل نهار، وأن الثقة أصبحت متوفرة في الصناع السودانيين والسودانيات مثل فاطمة عثمان والتي تنجز خلال اليوم ما يقارب العشرين تفصيلة، وقد تجد غيرها كثيرين في المناطق المختلفة.
فاطمة الآن تدير محلاً في منطقة النخيل بأم درمان.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *