زواج سوداناس

خطرفات برعاية انقطاع الكهرباء



شارك الموضوع :

الكهرباء قاطعة من الساعة التاسعة صباحا …حتى هذا الوقت (الخامسة عصرا) ..لم تأت …حالة من السكون ..او قل الركود ان شئت تعم المنزل …صمت رهيب ..يبدو ان من أنجبتهم يحتاجون الى الكهرباء للحديث أو الحركة …عني انا تنتابني حالة غريبة من (سيحان المخ) سيحان هذه من ساح يسيح او ساح يسوح (اعذرونا نحن الناطقين بغيرها) ..المهم عندي احساس بأنني لو رفعت يدي ساتلقى نقاط من خلايا المخ تسيل مع العرق …فجأة لمبة عبقرينو ارسلت لي فكرة (اللمبة دي شكلها عندها بطاريات ) ..قالت لمبة عبقرينو ان حالة (السيحان) الانا فيها دي هي ذات الحالة التي ينتج البعض فيها نكاتا تدعى زورا وبهتانا (نكات المساطيل) … هذه النكات تأتي نتيجة معاناة حقيقية وحالة سيحان مخي أصلية ولا علاقة لها بالمخدرات من قريب او بعيد ..اسمع معي مقولة مثل (تعتبر البرازيل دولة غير مصدرة للتين ..لانها دولة لا تينية)…دا بتكون كهربتهم قاطعة ليها يومين … او يكتب لك احدهم (ان الانسان زي البني ادم ..لمان يموت بتوفى)…اعتقد ان مخ هذا قد بلغ منه السيحان مبلغا …المهم ..وأنا في حالة السيحان هذه ..وتجلي لمبة عبقرينو ..باغتتني سعدية النكدية بالسؤال التالي (لمتين حنعاني من مشاكل الكهرباء في الصيف؟ ) …و لماذا لا يوجد حل جذري لتوليد الكهرباء؟ ..يشهد الله شوف عيني وسمع اضاني ..حضرت قبل كدا محاضرة في مؤتمر ..كان المحاضر يقدم تقنية توليد الكهرباء من (بكتريا النفايات ) ..ايوة ..النفايات حقتنا دي ذاتها …طبعا لا أعتقد ان هناك من لا يعرف ان الشمس المولعة فوق رأسنا دي ..هي مصدر اساسي للكهرباء في كثير من دول اوربا …رغم أن الشمس عندهم (زي لمبة التلاجة)..لم يغادر العلماء من متردم ..في توليد الكهرباء …مما يحعلنا نتساءل ..لماذا لاتمول شركات الكهرباء ابحاثا في هذا المجال ؟ ..لماذا لا يطرح مشروعا طموحا اسمه (وداعا لقطوعات الصيف) ؟ …كل ما أقرأ عبارة السفر للاطلاع على تجارب الغير ..ادعو الله مخلصة ان يعود الوفد بالسلامة ومعه تجربة لانهاء معاناة الناس في الصيف ..ولكني اليوم في حالة السيحان هذه انتبهت الى ان مشكلة قطوعات الكهرباء قد تجاوزها العالم بمسافات بعيدة وصارت كأنها مشكلات الانسان الاول ….اها ..الكهرباء جات …وبدأت درجة حرارة المخ في الانخفاض …واستعادة التركيز …لكني اضم صوتي لصوت سعدية النكدية (لمتين حنكون في هذه المعاناة ).

د. ناهد قرناص

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        محتار بس

        والله المستعان بس الصبر اجمل

        الرد
        1. 1.1
          ساخرون

          د. ناهد

          أين اختفيت ونحن نخوض معركة سخيفة مع من يدعونها فجر السعيد ؟

          كلما فتحت صفحة الموقع كنت أتوقع أن أجد قلمك مشرعا في وجه تلك الفارغة ؟

          موقن تماما أنه ليس عجزا ، ولكني أجهل السبب

          الإعلامية ” رشا الرشيد ” استفزها الموقف فنذرت نفسها في مهمة لم نعهدها فيها ، وألقمت تلك المدعية حجارة من نار !!

          فكيف بك أنت التي جعلت من قلمك سلاحا تجاهدين به في محاولات لتغيير العوج ، تسجلين غيابا غريبا لا يشبهك ؟

          الرد
      2. 2
        الحائر

        مين البفكر عندنا عشان اعمل كهرباء من الشمس:) يابت قرناص .. المفكريين والاقتصاديين والوطنيين لامكان لهم
        مع هؤلاء الاقزام الحرامية الفسده الهبل اصحاب اللحي
        المحننة .. هؤلاء تفكيرهم تشييد العماره والزوجة
        التانية والتالتة من صغيرات السن والقوام الرشيق
        هؤلاء لاعهد لهم ولاصدق لهم

        الرد
      3. 3
        عازف الكمان

        سوف تستمر المعانات الي ان ياتي ابناء ابناءك لازالة هذه الفوضة
        ان اخترح بان يكون لكل ولاية سد واي ولاية تموت بي سدها

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *