زواج سوداناس

كبوتش : نفرة الدولة أولى بها الموردة والفرق الرديفة


شارك الموضوع :

{ نفرة على رؤوس الأشهاد قامت بترتيبها الدولة مسنودة بعدد من الشركات والبنوك تحت مُسمى دعم مشوار المريخ الأفريقي في الوقت الذي كان من المفترض أن تأتي فيه هذه النفرة بعد أن يُعرف مصير الفريق الذي يمثّل السودان وحيداً وأمامه مواجهتين تحددان بشكل قاطع إن كان يحتاج للدعم فعلاً أم أن أموال هذه النفرة ستتحوّل لمشروعات أخرى على رأسها حل مشاكل اللاعبين والتسجيلات وهنا يأتي الإستفزاز الواضح والصريح لكل الأندية الوطنية التي تنافس المريخ على المستوى المحلي فمشاكل اللاعبين موجودة في كل هذه الأندية التي تحتاج أيضاً لأموال تُرمّم بها صفوفها مثلما هو الحال في المريخ …

{ صحيح أن المريخ نادي جماهيري يمر بأزمة مالية طاحنة ربما أثّرت في أزمات جماهيرية لهذا جاء تدخّل الدولة ولكن الأصح بأن إعلان هذه النفرة بتلك الصورة العلنية ما كان ينبغي أن يكون في هذا التوقيت فلو كان لا بد من نفرة أولى بها الموردة النادي الذي يمثّل العراقة بكل تفاصيلها وأولى بها الفرق الرديفة والناشئين والشباب فهذه الأعمار المُهملة في أمسّ الحاجة لمثل هذه النفرات ، فكرة القدم في كل الدول التي حولنا تتطوّرت وإنطلقت عندما إهتمّت حكوماتها بالمدارس السنّية ودعمتها حتى قوى عودها لتظهر بالمستوى المُشرّف في كل البطولات القارية …

{ لا نوّد أن نفسد فرحة المريخاب بعد تلك المليارات التي تدفّقت على خزائنهم ولكن من حقنا أن نطالب بمساواة الأندية خاصة عندما يأتي الدعم من البنوك والشركات الحكومية والتي هي في الأساس ملك الشعب بأسره وليس ملكاً لفئة محدودة الأفراد حتى لو كانت هذه الفئة هي جماهير المريخ ، فهذه الجماهير لا تمثّل السواد الأعظم مثلما هو الحال في الهلال الذي سبق وأن تعرّض لبعض الهزّات والأزمات المالية ولم يجد مثل هذه النفرات فكم من جماهير الهلال يملكون شريحة سوداني مقارنة بجماهير المريخ الشئ الذي سيجعلنا نقول بأن أي دعم من هذه الشركة للمريخ يعني دعم من الهلال بطريقة أو بأخرى وكم عميل هلالابي له حساب في تلك البنوك التي تصدّت وتنادت لدعم المريخ على حساب كل الأندية السودانية بما فيها النادي الأكثر شعبية الهلال …

{ إعلان هذه النفرة إستفزّ غالبية جماهير الهلال ليس لأن ناديها في حاجة لمثل هذه الدعومات ولكن لإحساسها بأن الغرض من هذه المليارات هو دخول النادي المنافس للتسجيلات القادمة من أجل مزاحمة الأندية الأخرى في لاعبيها بأموال الدولة ومؤسساتها لهذا نتمنى أن تأتي معالجات فورية تشمل نفرة كبرى لإعادة الموردة لوضعها الطبيعي في الدوري الممتاز وإلزام الإتحاد العام بدوري للفرق الرديفة ترعاه هذه المؤسسات حتى يستطيع النشء إظهار إمكانياته وتفجير مواهبه بدلاً من الركود الذي يعيشه الآن والعطالة التي أقعدت غالبية أفراده وبالتالي خسرت الكرة السودانية مواهب كانت ستنقلها الى درجات عُليا بدلاً من هذا الإقعاد وهذا التدهور المريع الذي جعل بعض الدول المُتخلّفة إقتصادياً تفوقنا كروياً وتتحدّانا في المنافسات القارية …

{ إحتفل الإعلام المريخي بهذه المليارات وعاد يصوّر لنا إستقرار الأوضاع في القلعة الحمراء بأموال مؤسسات الدولة وهو الذي كان ولوقت قريب يتحدث عن قصور لجنة التسيير الحكومية ويطالب بإعدامها فوراً كأنها إرتكبت جريمة ، فهذا الإعلام أكدّ وبما لا يدع مجالاً للشك بأنه كان يقصد من هذه الحملة تحريك هذه الجهات الحكومية لإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل أن تقع الفأس على رؤوس المريخاب وناديهم يخوض معركة تسجيلات مع منافس عنيد يملك العِدة والعتاد ليس من أموال جهة من الجهات إنما من جيب رجل واحد تصدى للمهمّة مُنفرداً مُتحدّياً كل تلك البنـــــــــوك وكل تلك الجهـــــــــــات …

{ أخيراً قصدنا من هذه الكلمات أن نوضّح ما يجب أن يعرفه ويعلمه الذين تصدّوا لهذه النفرة لحساب نادي واحد في الوقت الذي من المفترض أن يعم الدعم وخير تلك المؤسسات أندية أخرى أكثر حاجة لمثل هذا الدعم ومثل هذه النفرات فعشرة مليار سيعيد نصفها الموردة للدوري الممتاز ويرعى نصفها الآخر دوري الرديف …

باقي أحرف
{ أعلن علاء الدين يوسف عن جاهزيته لقيادة فريقه أمام المراكشي اليوم رغم الإصابة التي كان يدّعيها في الفترة الماضية ، فالواضح بأن مليارات النفرة قد تسبّبت في إزالة هذه الإصابة بهذه السرعة ونتوقّع أن تتسبّب في إزالة العديد من الإصابات التي لاحقت عدد من لاعبي الفريق وربما جعلت المتمرّدين الخمسة يرفعون شعار الجاهزية أيضاً .. كتر خير أموال شركــــــــــاتنا …

{ والكاردينال الذي دق صدره مُتحمّلاً كآفة نفقات تسيير النشاط في نادي بحجم الهلال أعلن أيضاً تصدّيه لرعاية دوري الرديف من حساب إحدى شركاته المُنتشرة والرجل عندما أعلن هذه الخطوة أراد أن يرسل رسالة للذين من المفترض أن يقوموا بهذا الدور وأراد أن يحافظ على المواهب التي صرف عليها عشرات المليارات …

{ خطوات الكاردينال تلك تؤكد بأن الرجل مهموم بتطوّر كرة القدم السودانية ونهضتها لتواكب الطفرات التي تشهدها العديد من الدول فما قام به تجاه الجوهرة كبنية تحتية مفخرة وما قام به تجاه الناشئين والشباب والرديف يدخل أيضاً في هذا الإطار ويؤكد وبما لا يدع مجالاً للشك بأنه ينوب عن الدولة في مثل هذه الأعمال الكبيرة التي لا يقدر عليها الأفراد …

{ قفل تدريبات الهلال في هذا التوقيت قراراً صائباً يصب في مصلحة الفريق ومصلحة نجوم الإختبارات ففتح مثل هذه التدريبات للإعلام والجمهور سيشتّت أذهان المُختبرَين ويحرج الجهاز الفنّي ودائرة الكرة …

{ أبدّى مدرب الكوكب المراكشي تخوّفه من مواجهة فريقه اليوم فالرجل أراد بهذه التحفّظات أن يخدع المريخ المُنتشي بمليارات النفرة لهذا نتمنى أن لا ينخدع المريخ خاصة ونحن أحرص على تقدّمه في هذه البطولة ما دام أنه يسير بأموال الشعب كله …

{ خبر سار أوردته الجوهرة الرياضية الصادرة أمس بخصوص العقد المبدئي بين الهلال وشيبوب الذي نتوقّع حضوره للخرطوم خلال اليومين القادمين للتشرّف بإرتداء الشعار الأزرق بعد أن شكا في الفترة الماضية من النجمة التي كانت تتوسّط صدر فانيلته ، فالنجم شيبوب يعتبر واحداً من النجوم الكبار الذين من حق الكاردينال أن يتفاخر بإنضمامهم للهلال في صفقة تعتبر أم الصفقات كونها جاءت ردّاً على تلك الصفقة المضروبة التي دفع مقابلها المريخ أكثر من ثلاثة مليارات دون أن يجني غير أهداف قليلة في بعض المباريات جاء بعدها تمرّد وتخلّف عن أداء أهمّ المواجهات …

{ أكملت غرفة تسجيلات الهلال أكثر من 70% من مهمّتها الأساسية وأنجزت بذلك أهمّ الملفات على المستوى المحلي في إنتظار إكتمال التفاصيل وإختيار إثنين أو ثلاثة من الأجانب الذين وصلوا للخرطوم تحت أنظار الروماني بلاتشي .

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *