زواج سوداناس

بوادر أزمة بين الجيش الشعبي وقطاع الشمال



شارك الموضوع :

بدأت بوادر أزمة بين الجيش الشعبي لجنوب السودان ومتمردي قطاع الشمال على خلفية فقدان العشرات من جنود الجيش الشعبي وعدد من الآليات العسكرية خلال مشاركته في المعارك الأخيرة مع القطاع بجنوب كردفان.

وكشف ياسر كباشي معتمد محلية كادوقلي بولاية جنوب كردفان لـ(smc) أن الجيش الشعبي قام بإرسال سيارات لإجلاء الجنود الذين شاركوا في معارك جنوب كردفان إلا أن قيادات قطاع الشمال أبلغته بمقتل العشرات منهم في المعارك بمنطقة كورشي إضافة إلى حرق الأليات التي كانت تقلهم، مشيراً إلى عدم إقتناع الجيش الشعبي بالرواية الأمر الذي أدى إلى اشتباكات مع قطاع الشمال.

وقال أن الجيش الشعبي قرر عدم المشاركة في القتال بسبب فقدانه للعشرات من الجنود والأسرى في المعارك الأخيرة بجنوب كردفان.

اس ام سي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        انجلينا

        اين الاسرى ولا كالعادة ؟

        الرد
        1. 1.1
          الكوشى

          أردم يا عابدين
          الملحوسة الأسمها أنجيلينا بتسأل عن الأسرى “كالعادة” أسألى سلفا عمل شنو فى أسرى مشار حرقوهم بالجاز حتى الذين لجؤ لدور العبادة كبو فيهم جاز وولعو فيهم (علافنا السودان الجديد) الحمدلله الذي عافانا مما ابتلي به كثيرا من خلقه وفضلنا على كثير من خلقه تفضيلا الحمد لله الذى رفع عنا الحزن

          الرد
      2. 2
        عمر الجاك

        ليع بتسألي عاوزة عريس ولا شنو

        الرد
      3. 3
        العمدة

        الحمد لله ..
        تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى..

        الرد
      4. 4
        سودنى اصيل

        الاسرى فى قفتك يا جلاجيلو

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *