زواج سوداناس

البحر الاحمر.. الشراكات الجديدة اطلالة على العالم



شارك الموضوع :

في مطار بورتسودان وقف والي البحر الاحمر واعضاء حكومته في استقبال الطائرة القادمة من الخرطوم في يوم صباحي ماطر.. البحر الاحمر بورتسودان اضحت اقتصادية واستثمارية وهذا سر تكوين الوفد القادم من الخرطوم والذي ضم وزير الاستثمار الاتحادي مدثر عبد الرحمن ووزير الصناعة ووزراء الدولة في التجارة والاستثمار ومجلس الوزراء ومجموعة كبيرة من رجال الاعمال بقيادتهم في اتحاد اصحاب العمل حضور البرير وبكري يوسف وعدد كبير من المصرفيين يتقدمهم مدير بنك الثروة الحيوانية ورئيس اتحاد المصارف مساعد محمد احمد والامين مجذوب جلي ومدراء الجمارك والمواصفات والضرائب.
لا وقت للكلام فالجميع توجهوا بسرعة نحو البصات السياحية الى فندق كورال ومنه الى قاعة السلام بامانة الحكومة التي احتشد فيها الحضور لجلسات الملتقي السادس للاستثمار.

على مدى ستة سنوات ظلت العلاقة بين الولاية واتحاد اصحاب العمل في تنامي وتطور من خلال هذا الملتقى الذي وضع «المدماك» الاول في هذه النهضة التي تشهدها الولاية وهذا ما قصده الوالي عندما قال مخاطباً الحضور: منهجنا منذ قدومنا البناء على ما سبق وشكر الدكتور محمد طاهر ايلا الذي آرسى لدعائم هذه الشراكة وفي الملتقي قررنا ان نخرج من التنظير الي الواقع العملي باعلان شراكة استراتيجية تشمل انشاء اربع شركات الاولي شركة قابضة برأس مال قدره تريليون جنيه والشركات الاخرى تعمل في مجالات النقل البحري والصيد وانتاج الاسماك والسياحة .. وقال ان دور حكومته ينحصر في المساعدة والتشجيع وتقديم الحوافز والحماية والضمانات ومنح ميزات نسبية في مجال الاراضي بتخصيص المواقع والاعفاء من الرسوم
وعدد فوائد الشراكة والتي ستعمل في انشطة مرتبطة بالبحر الاحمر… وقال ان شركة النقل البحري الوطنية ستملأ الفراغ الذي خلفته سودان لاين وشركة الصيد البحري ستعمل في انتاج صيد الاسماك علي الساحل والذي يمتد لاكثر من 800 كلم بما فيه حلايب وشلاتين وقال ان السوق الاقليمي يحتاج لهذا النوع من النشاط سواء كان الصيد او الاستزراع وفي المجال الثالث قال الوالي ان السودان ينفرد بجودة مياه البحر الاحمر ونظافتها والمياه البحرية الفريدة والسهول والجبال والتراث الشعبي الذي تزخر به المنطقة . وقال ان الشراكة هي المبادرة الاولي ستعقبها مبادرات اخري خصوصاً في الزراعة فاول مشروع زراعي اقيم في السودان كان في دلتا طوكر ونسعي لادخال التقنية الحديثة وفق احدث نظم الري والزراعة والفلاحة
وزير الاستثمار مدثر عبد الغني تحدث عن الملتقي وأكد رؤيته في قيمة الشراكة التي ستحدث نقلة نوعية للمناطق الحرة وستزيد من حركة الاستثمار والتجارة بين السودان ودول الجوار.. واعلن عن حوافز واعفاءات اتحادية ستمنحها الوزارة للشراكة القادمة.
المصارف ايضاً لم تكن بعيدة فقد قال رئيس اتحادها مساعد محمد احمد ان المصارف ستكون الساعد الايمن للتنمية والاستثمار في البحر الاحمر اما اتحاد اصحاب العمل فقد اكد على لسان رئيسه سعود البرير استعدادهم للشراكة وانجاح كل البرامج والخطط والترويج للمشروعات الاستثمارية
الملتقي شهد نقاشاً كبيراً وجاداً وتم فيه التأمين علي الشراكة الجديدة وسينتقل النقاش للخرطوم ومناقشة بقية التفاصيل.
عندما غربت الشمس كان الوفد في طريقه للخرطوم بعد عناء يوم كامل ولكنه ناجح. واستثنائي. ووقف خلف نجاحه والي البحر الاحمر علي احمد حامد وابرز اعضاء حكومته وزير المالية محمد طه ووزير الاستثمار محمد طاهر عوض الله ووزير الثقافة والاعلام د. محمد بابكر بريمة وامين عام الحكومة احمد الباهي وخلف كابينة الاعلام وقف ا لزميل الصحفي الاعلامي الكبير الاستاذ عبد الرحمن علي محمد علي مسؤول الاعلام بالمؤتمر الوطني واعلام الوالي وفي الخرطوم يس سيد احمد بمكتب المتابعة

آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *