زواج سوداناس

حسن فاروق : الطاهر رفع اللافتة وصمت (3)



شارك الموضوع :

رفع الطاهر حسن التوم لافتة القناة الجديدة المملوكة للشيخ وجدي ميرغني، ارسل لنا الطاهر رسالة ان شيخه يستعد للانطلاق مع الحدث الجديد، الذي تم الترويج له اعلاميا في (عشوة) محترمة نظمها الشيخ وجدي في منزله، وتم تطمين العاملين بقناة النيل الازرق علي (العشاء الاخير) ان الامور تسير بصورة جيدة وأن النيل الازرق ستظل النيل الازرق، مع انها ليست النيل الازرق، رفع الطاهر اللافتة وصمت، ولم يحدثنا عن اسباب استقالة منال فتح الرحمن ومن هي السكرتيرة المنتجة، المنتجة السكرتيرة، صمت لانه لايعرف الاجابة علي سؤال هل القناة (لافتة)؟ ولا علي سؤال هل القناة اموالا فقط؟ ولا علي سؤال هل القناة اقتصادية ام منوعات؟ وكم نسبة الاقتصاد في قناة تم التصديق لها متخصصة اقتصادية حسب حديث الشيخ وجدي؟ ولم يجب هل تم الالتفاف علي التصديق يعني التصديق قناة اقتصادية والنسبة الاكبر منوعات؟ ولا علي سؤال هل يجوز ان تبدأ اي قناة مشوارها بكذبة (السؤال في العموم)؟ ولم يجب علي سؤال هل نجحت القناة في البرامج التي انتجتها وباعتها للنيل الازرق؟ واذا كانت الاجابة فاشلة وهو حسب معلوماتي تقييم لبرنامج مثل (اشرقت) كيف ستنجح بخارطة برامجية كاملة؟ ولازال سؤالي قائما هل كانت للشفيع عبدالعزيز مدير البرامج السابق سكرتيرة؟ وهل لعمار شيلا سكرتيرة ومنتجة كمان؟ وكيف تمددت السكرتيرة المنتجة لتصل مرحلة مدير البرامج في حال غاب المدير؟ اخبرنا ياالطاهر ولاتصمت فاللافتة مابتعمل قناة؟ والمال لوحده لايكتب النجاح لقناة، وسبق ان ذكرت لك في هذه المساحة من قبل ان اللافتة المذكورة اقصد القناة لن ترفع راسها ابعد من اللافتة، وقلت لك ساخبرك بالاسباب ، ولكن الجديد دائما يجبرني علي التأحيل وتأجيل الكثير غيره، لكن تاكد انني ساخبرك لماذا ستفشل القناة ، وقبل ذلك دعني اختم معك حديث اليوم بالاستقالة التي تقدم بها اتنين من اشطر المنتجين في القناة ( ياسر عركي ومحمد عكاشة ونقرأ معا المكتوب فيها خاصة وانك قبلتها في مواقع التواصل الاجتماعي قبل ان يعلن القبول المدير (الكان زمان) حسن فضل المولي، وياريت تدينا رايك بعد القراية (
بسم الله الرحمن الرحيم
التاريخ/29/10/2015
السلام عليكم ورحمة الله
وبعد
الحاقا لعدد من المذكرات السابقة نكتب بخصوص اوضاعنا نحن العاملون بقناة النيل الازرق، نكتب وقد ظللنا نرقب لما يقارب العام ماوعدت به الشراكة الجديدة بتحسين اوضاع العاملين وهو مالم يحدث ، بل ساءت الاوضاع اكثر، باجراءات مالية سلبت العاملين حوافزهم وباعدت بينهم وبضعة اشخاص بمرتبات ومخصصات باهظة خلقت حالة من الغبن والمرارات دون مراعاة لمجهودات الجميع.
عليه غاية مانرجوه والحال كهذي، ان تتكرم بانهاء خدماتنا وتسوية استحقاقاتنا عن الفترة السابقة، وفي الارض متسع للعاطاء والجزاء.
وتقبل شكرنا وتقديرنا
ياسر عركي
محمد عكاشة)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *