زواج سوداناس

برلمانية تطلب تدخل الصحة الاتحادية لوضع حد لتزايد وفيات الملاريا بكسلا



شارك الموضوع :

اطلقت النائب البرلماني حياة عبد الله، نداء استغاثة الى وزير الصحة الاتحادي بحر ادريس ابوقردة، لوضع حد لتزايد الوفيات بولاية كسلا جراء الاصابة بالملاريا، بينما اتهم رئيس لجنة الشئون الخارجية محمد مصطفى الضو، وافدين اثيوبيين بادخال ما اسماها ” الملاريا الحبشية” للبلاد.
واشتكت حياة للوزير امس، من انتشار الباعوض بولاية كسلا ووجهت انتقادات للمستشفيات الحكومية وقالت” مظهرها جميل خارجيا، وبيئتها رديئة من الداخل، دورات مياه غير نظيفة، باعوض منتشر ليلا ونهارا، وارتفاع رسوم التذاكر”.
فيما اتهم رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان محمد مصطفى الضو، وافدين من دولة اثيوبيا بادخال ما أسماها ” الحمى الحبشية” للسودان، وقال ” الناس هلكت لحدي ماعرفت دا طفيلي جديد”.
واستفسر نواب عن دوائر الجزيرة الوزير عن سبب ارتفاع معدلات السرطان بولايات الجزيرة، الشمالية، الولايات الوسطى، ونبهوا الى توقف تشييد مستشفى الجهاز الهضمي بالولاية منذ 3 سنوات رغم ان الجزيرة موبوءة بامراض المياه.
واعلن نائب دائرة سنار، تدهور الوضع البيئي بمستشفى المزموم وتزايد الضغط عليه بسبب النازحين من دولة جنوب السودان وقال” المستشفى متهالك به 40 سريراً وطبيبين واسعاف متهالك وبنك دم بالطاقة الشمسية ويستقبل ضعف سكان المنطقة”.
وانتقد النائب يعقوب السيد، تقارير وزير الصحة، ووصفها بأنها مجرد حبر على ورق ومجافية للواقع الذي وصفه بالمحزن والمحرج وغير المطمئن، واتهم ادارات الوزارة بالعجز عن القيام بدورها المطلوب، ودعا المسئولين لزيارة المستشفيات والاطلاع على اوضاعها.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *