زواج سوداناس

ما لا تعرفه عن معاناتها .. كوابيس النساء فى الشهور الأخيرة من الحمل



شارك الموضوع :

هذه المعاناة التى لا يعرفها سواها، حتى زوجها الذى يكن على مقربة منها فى كل ليلة تداهمها فيها مثل هذه الأفكار الشريرة، ربما لم تكن تعرف أن قبل أيام قليلة من استقبال مولودها الجديد ستكون هذه الكوابيس فى استقباله بدلاً من أن تستقبله بمزيد من الفرح والأمل، هذه الأيام التى تتحول من أسعد الأيام إلى أسوأها بسبب هذه الأفكار السيئة التى تسيطر على المرأة الحامل فى أشهرها الأخيرة وتحديداً قبل الولادة مباشرة، فلم تكن فقط الولادة هى ما تزعجها أو تجعلها خائفة من الأيام المقبلة، بل هناك الكثير من الأفكار السيئة التى تنفرد بها فى كل ليلة وتجعلها تشعر بالألم النفسى الذى لامثيل له، خوف ممزوج بحيرة وتوتر لا مثيل له.. مشاعر وأفكار وكوابيس لا تعرفها سوى المرأة الحامل فى شهورها الأخيرة.. 1-موتها أثناء الولادة كثرة الحوادث التى تعلن عن وفاة الأمهات أثناء عمليات الوضع، من أكثر الأشياء التى تجعل المرأة الحامل خائفة من اقتراب هذا الموعد، فضلاً عن خوفها من أن تكون لحظة استقبال المولود هى اللحظة الأخيرة فى حياتها. 2-إصابة المولود بأى مرض أو تشوه هاجس أخر يجعل المرأة الحامل فى الشهور الأخيرة خائفة دائماً وغير سعيدة، وهى أن تلد طفل مصاب بأى مرض أو يكون ناقص فى أعضائه أو مصاب بأى تشوه. 3-الخوف من شكل الحياة بعد الولادة ربما يكون هناك هاجس أخر يجعلها غير سعيدة فى الأيام الأخيرة قبل الولادة، وهى أن تكون حياتها بعد الولادة غير مستقرة تماماً أو تتعرض لبعض الأمور السيئة بسبب عدم قدرتها على تنظيم الوقت أو إدارة الحياة بشكل جيد. 4-الأعباء المادية الأعباء المادية هى الأخرى أمر يسبب لها الكثير من الإزعاج فى الأيام الأخيرة قبل الولادة، بسبب أنها غير قادرة على توفير الأموال لكى تجعله ينعم بحياة أفضل، وهو الأمر الذى يشكل عليها عبئ نفسى. 5-أن تتأثر علاقتها بزوجها من الأشياء التى تشغل بال المرأة قبل الولادة، هو أن يكون هذا الأمر سبباً فى إفساد علاقتها بزوجها، خصوصاً أن الكثير من التجارب أثبتت أن خطوة الإنجاب يكون لها تأثير سئ على علاقة المرأة بزوجها.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *