زواج سوداناس

قادة منشقون يكشفون تفاصيل دعم جوبا للتمرد



شارك الموضوع :

كشفت قيادات منشقة عن حركة مني أركو مناوي المتمردة في دارفور، عن إيواء حكومة جنوب السودان لمعظم قيادات وعناصر الحركة بمناطق “تمساحة ونيوسايد”، بجانب تجهيزها معسكراً للحركة بمنطقة “راجا” ومدها لجرحى الحركة بوثائق سفر اضطرارية لمساعدتهم في العلاج بالخارج.
وأكدت قيادات ميدانية فارة من الحركة تتبع لوحدة التدريب، طبقاً لما أورده المركز السوداني للخدمات الصحفية، استضافة حكومة الجنوب لقائد عام قوات الحركة، جمعة أحمد حقار، ورئيس أركان الحركة، جمعة مندي، وقائد عسكري، جابر محمد حسب الله، وقائد عسكري، إبراهيم بهلول، وقائد عسكري، فضل سكو، بالإضافة لعدد 18 من القيادات الأخرى، وعدد كبير من الجرحى بجوبا.

وقالت إن رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي، ورئيس الاستخبارات، ووزير الدفاع بدولة الجنوب، أشرفوا على عمليات الدعم لفصيل مناوي خلال الأعوام الماضية، الذي يشمل السيارات والأسلحة والذخائر والمؤن بجانب الدعم المادي.

وأشارت إلى أن الحركة تحتفظ بعلاقات جيدة مع دولة جنوب السودان، وقد تلقت منها دعماً كبيراً في أوقات سابقة، وظلت تشاركها في حروبها ضد المعارضة وكان آخرها المشاركة في أحداث بانتيو .

وتتهم الخرطوم باستمرار دولة جنوب السودان بإيواء ودعم الحركات المتمردة في دارفور ومنطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، وهو الأمر الذي دفع الحكومة السودانية لإغلاق الحدود مع دولة الجنوب في وقت سابق.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *