زواج سوداناس

أوباما يتجه إلى تمديد العقوبات على ميانمار



شارك الموضوع :

يثير إسقاط العقوبات المتبقية ضد ميانمار انقساما في الولايات المتحدة، ففي الوقت الذي يقول لوبي الأعمال الأميركي إن الوقت قد حان لرفعها، يرفض نشطاء حقوق الإنسان ونواب في الكونغرس إزالتها بسرعة.

وتتولى السجينة السياسية السابقة، أونغ سان سوتشي، رئاسة حكومة ميانمار في الوقت الحالي، بعدما فازت بالانتخابات، غير أن الجيش لا زال يحتفظ بسلطة كبيرة.

ويعرقل الانقسام رغبة الرئيس باراك أوباما في تشجيع الاستثمارات بالبلاد، وسط دعوات له إلى ممارسة ضغوط لتعزيز “الديمقراطية الوليدة”.

ويرتقب أن يجدد أوباما، الأسبوع المقبل، العقوبات لعام آخر، لكن قد تزيل الإدارة الأميركية بعض الشركات التي تديرها الدولة في ميانمار من القائمة السوداء لوزارة الخزانة الأمريكية، بحسب ما ذكرت الأسوشيتد برس.

ويجري وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، زيارة إلى ميانمار في الثاني والعشرين من مايو لأجل إبداء تأييده للحكومة التي يقودها المدنيون بالبلاد منذ أبريل الماضي.

سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *