زواج سوداناس

محاكمة سمسار وآخر بتهمة الثراء الحرام


تحويل ملفات شركات وهمية لنيابة الثراء الحرام

شارك الموضوع :

شرعت محكمة جنايات الخرطوم شمال برئاسة القاضي علي حسن في محاكمة متهمين بالثراء الحرام، وأفادت التحقيقات أن الشاكي حضر إلى السلطات المختصة لتدوين بلاغ، أفاد فيه بأنه استدان من المتهم وهو سمسار بسوق حلفا مبلغ (18) ألف جنيه بغرض قضاء مستلزمات عقيقة لمولوده، إلا أن المتهم اجبره علي توقيع شيك بقيمة (27) ألف جنيه بتاريخ محدد، واستلم منه مستندات قطعة أرض خاصة به كضمان حتى إرجاع المبلغ، أو التصرف فيها في حالة عدم السداد،

وذلك بموجب توكيل أبرم بواسطة محامي، وقال الشاكي إنه تعسر في إرجاع المبلغ في الفترة المحددة، وأن المتهم أمهله فرصة أخرى، لكنه ضاعف له المبلغ بأن يرد بقيمة (40) الف جنيه بدلاً عن (27) المتفق عليها، مبيناً أنه تعذر عليه الحصول على المبلغ أيضاً، وأن المتهم ضاعفه له إلى(60) ألف جنيه، مما دفعه لتدوين بلاغ ضد المتهم، وباشرت النيابة إجراءتها ضد الشاكي والمتهم وأصدرت في حقهما مذكرة توقيف وأخضعا للتحقيق، وأنكر خلاله المتهم الوقائع موضحاً أنه تربطه تعاملات تجارية مع الشاكي، وأنه سلمه بضائع بقيمة (27) ألف جنيه، وأن الشاكي تقاعس عن سداد قيمة التعامل الأخير وأنه بحوزته مستندات توكيل التصرف في قطعة الأرض بإعتبارها ضماناً للمبلغ، بجانب ايصالات أمانة، ونفى دخوله مع الشاكي في عقود ربوية، إلا أنه بالبينات المقدمة ومن خلال أقوال الشهود توصلت النيابة إلى أن التعامل الذي تم بينهما ربا، ووجهت لهما تهمة الثراء الحرام، ورفعت أرواق البلاغ إلى المحكمة للفصل فيها.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *