زواج سوداناس

بابكر مختار : رب ضارة نافعة!



شارك الموضوع :

*بهدوء وعقلانية!

*دروس مستفادة!

*هكذا ينظر من زاوية اخرى!

*من هنا يمكن ان تنطلق البارجة!

*نعم..رب ضارة نافعة حكمة تجسدت عمليا في ديار الهلال وتم معالجة الركن المهم من حيث انتهت المسيرة الزرقاء وفي توقيت نعتبر انه مثالي للغاية في حسبة الفنيين الذين يراهنون دوما علي الوقت والمساحة في بناء الفرق التي يمكن ان يكون لها حضورا طيبا علي الساحة الدولية، وكذا الحال على الصعيد الداخلي ولكن بنسبة اقل قليلا لان التنافس الداخلي له معطياته ولغته التي يتحكم فيها الازرق ويشكل القوة العظمى للكرة السودانية وهذا موضوع سنفرد له مساحة اخرى بمشيئة الله.

*نعم..الجزئية الاهم التي استوعبها الهلال من درس الخروج المبكر افريقيا والذي لا تزال مراراته في حلوق الجماهير خاصة وان من صرع الهلال لم يقو علي الصمود امام فريق اسيك ابيدجان العاجي وخرج منكسرا، وبالتالي ازدادت المرارات لان الازرق اكثر حضورا وسطوة وقوة من الفريقين معا وربما في وجود الخصم الرابع كايزر شيف الجنوب افريقي ولكنها كرة القدم في النهاية تمنح الافضلية لمن يسكب العرق في المستطيل الاخضر ويقاتل من اجل الظفر والفوز والهلال الذي ظهر امام الاخضر الليبي لم يكن يستحق المرور في وجود المدرب المصري طارق العشري!

*عموما خرج الهلال ماسوفا عليه من القنوات الناقلة والشركات الراعية التي تراهن علي الهلال وثقله وجماهيريته الطاغية في القارة السمراء واستفاد مجلس الهلال من الدرس كثيرا ووضع استراتيجية بناء الفرقة الهلالية من تسجيلات المنتصف، ومنح الاطار الفني الجديد واللاعبين نصف موسم كامل للعمل والاجتهاد في بناء فريق يمكن ان يكون هو حضورا مهيبا في الساحة الافريقية العام المقبل وتشكلت رؤية الادارة الهلالية علي التقرير الفني الذي حدد احتياجات الفريق في ضرورة سد نواقص الازرق في المقدمة الهجومية، وبالتالي تحركت الادارة الهلالية في مختلف الاتجاهات لتوفير عناصر هجومية قادرة علي سد النقص وتشكيل حضور فاعل ومؤثر وتم ترشيح عدد غير قليل من العناصر الهجومية من مختلف بلدان القارة الافريقية ودخل الزيمبابوي ادوارد سادومبا علي الخط في اللحظات الاخيرة رغم ان اسمه لمع في اكثر من مرة منذ رحيله عن الهلال قبل سنوات وذلك عطفا علي ما قدمه اللاعب من صفحات ناصعة في مشواره مع الهلال وانتزاع للقب هداف الهلال علي الصعيد الافريقي رغم سنواته التي لم تتعد اصابع اليد الواحدة!

*خضع عدد من اللاعبين الاجانب للاختبارات تحت انظار الروماني ايلي بلاتشي لينحصر الاختيار في الزيمبابوي والنيجيري عزيز شابولا والمتوقع اكتمال انضمامه للكشف الازرق خلال الساعات القليلة القادمة وربما يكتفي الروماني بهذا الثنائي اضافة للغاني ايشيا كيندي الذي اقنع المدرب بقدراته الفنية والهجومية العالية خلال التدريبات التي اشرف عليها منذ توليه المهمة رسميا اواخر الشهر المنصرم وربما اغلق الروماني الباب امام خيارات جديدة علي الاقل حتى تسجيلات ديسمبر المقبل يكون من خلالها قد وقف علي قدرات لاعبيه الجدد والقدامى، وقرأ الاوضاع بشكل كامل من خلال استحقاقات الازرق علي صعيد بطولة الدوري الممتاز التي يقف علي صدارتها حتى الان بفاٍرق معتبرعن اقرب ملاحقيه قبل اكتمال عقد المباريات في النصف الاول من الموسم بلقائي الخرطوم الوطني والمريخ! *خروج الهلال المبكر من دوري الابطال سيعود بالفائدة علي الفريق في مقبل السنوات لان الاستمرارية في البطولة تضع الكثير من المتاريس والصعاب في ضرورة التغيير وسد النواقص لان فترة تسجيلات المنتصف ليست بكافية، وفي ذات الوقت التسجيلات الرئيسة في ديسمبر لا تمنح اللاعبين والاجهزة الفنية الوقت الكافي للعمل واعداد الفريق بشكل امثل، خصوصا وان بدايات الموسم الكروي في السودان تسبق المشاركات الافريقية ببضعة اسابيع قد لا تتعدى في حسبتها اصابع اليد الواحدة باية حال لذا تلقي بظلالها علي مشاركات انديتنا في المراحل الاولى، وغالبا ما تودع بسبب عدم اكتمال الاعداد ودخول اللاعبين فورمة المباريات..ونعود باذن الله.

اخر الرميات
*تسجيلات المنتصف والنصف الثاني من الموسم الكروي يبشران ببلوغ الازرق درجة معتبرة من الجاهزية والانسجام ويتبقى فقط بعض الترتيبات الادارية لاكتمال حلة هلالية زاهية!

*الواقع يؤكد ان الهلال سيدخل التنافس الافريقي في مارس المقبل بحول الله في صورة مغايرة تماما عن ماشهدته السنوات الاخيرة لمشاركاته الافريقية والتي شابها الكثير من الخوف والقلق بسبب عدم اكتمال خطوط الفريق بشكل امثل!

*اعادة قيد الثلاثي كاريكا ومحمد عبدالرحمن ويونس الطيب يكمل ترتيبات العمل الاداري لخلق استقرار كامل بالفرقة الزرقاء وهي خطوة يستحق عليها الكارينال واركان حربه التحية والتقدير!

*تعالوا بكره!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *