زواج سوداناس

الخاطبة أم ريم .. رجل إفريقي ضحاياه من الخليجيين



شارك الموضوع :

أطاحت الجهات الأمنية في الإمارات بـ”الخطابة أم ريم”، التي اتضح أنها رجل إفريقي من جزر القمر، تمكَّن عن طريق مواقع التواصل الإلكتروني من الاستيلاء على مئات الآلاف من الدراهم من ضحاياه.

وتمكَّن الإفريقي الشهير بـ”الخطابة أم ريم” من خداع عدد كبير من والخليجيين، والحصول منهم على مبالغ مالية كبيرة، تصل بعضها إلى 70 ألف درهم إماراتي بدعوى مساعدتهم في تحقيق حلمهم بالزواج من خلال (التوفيق بين رأسين في الحلال)؛ إذ تبين أن الخطابة الإلكترونية الوهمية ما هي إلا المدعو (م.غ.ع – جزر القمر)، ويقيم في دبي.

ووفقًا لتقارير إماراتية، فإن الضحية الأخيرة قبل الإيقاع بـ”أم ريم” كانت فتاة من الشارقة، قام بالتواصل معها، ووعدها بالبحث عن عريس؛ فقامت الضحية بإرسال المبلغ المطلوب عن طريق أحد محال الصرافة؛ لتختفي بعدها “أم ريم”؛ ما جعلها تتقدم ببلاغ لدى شرطة الشارقة، التي تمكنت من فك اللغز، والإيقاع بالمجرم.

وخلال التحقيقات اعترف الجاني بانتحاله صفة فتاة تعمل بمهنة خطابة؛ للنصب والاحتيال على الراغبين بالزواج، وأنه تمكَّن من النصب على عدد كبير من الفتيات والشباب من الإماراتيين، ومن جنسيات خليجية؛ إذ كانوا يقومون بإرسال المبالغ التي يطلبها منهم عبر أحد محال الصرافة، ثم تقوم والدته باستلامها نظرًا لعدم وجود أوراق ثبوتية للمذكور.

الأنباء

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *