زواج سوداناس

عصام جعفر : مظالم و…..


مقالات 1

شارك الموضوع :

«1»
< الآن أصبحنا على قناعة أن الدولة غير جادة في محاربة الفساد.. < وعلى قناعة أكثر بأن البرلمان غير قادر على القيام بواجبه الرقابي والتشريعي ولا يشكل أي أهمية لدى الجهاز التشريعي. < وأن رئيس البرلمان عاجز عن القيام بدوره في إدارة البرلمان وعليه أن يقدم إستقالته فوراً وإفساح المجال للآخرين < أما الجهاز التنفيذي والحكومي فقد قنع الجميع من خيراً فيه.. لكنه بالطبع لن يرحل.. فهل نشتكي لرئيس الحسبة والمظالم؟! «2» < هناك نذر مواجهة مرتقبة بحسب الأخبار بين نقابة الخطوط البحرية ولجنة التصفية بعد أن تقرر رسمياً تصفية الخطوط البحرية السودانية.. وربما كان الشعار المرفوع الآن( لودار أبوك خربت شيل ليك منها شيلة) < النقابة وعدت في بيان لها بالوقوف سداً منيعاً ضد إفساح المجال لكل صاحب هوى أو غرض أو طفيلي رأسمالي طامع في مقدرات وأموال الشعب السوداني وضد كل من تسول له نفسه العبث بإستحقاقات العاملين.. والحقيقة هو ما ذكرته النقابة فإن كل داهية ومصيبة إقتصادية في هذه البلاد وكل مؤسسة عامة تشلعت وتمت تصفيتها كان هناك وراء الستار صاحب هوى وغرض ورأسمالي طفيلي ولص طامع في المال العام ومقدرات البلاد.. < النقابة طرحت السؤال الخطير.. لمن ستؤول أصول الشركة التي تجري تصفيتها.. فمن سيتولى الإجابة والأمور بحسب النقابة غير واضحة وبدأت كلها بالقلبة… < كل الأمور الآن في البلاد ( بالقلبة) رأساً على عقب.. ولو كانت البلاد هذه شركة ربما تمت تصفيتها من زمان. «3» < حتى هيئة مياه ولاية الخرطوم قالت إن مشكلتها هي الكهرباء لهذا تعجز عن تقديم خدمة جيدة ومستمرة؟! «4» < النظام الصحي منهار في كثير من الولايات وذلك بإعتراف وزير الدولة بوزارة الصحة (سمية أكد).. والإعتراف والأقرار بالفشل هنا ليس فضيلة لكنه أمر يستوجب ربما الإستقالة طالما وصلت الأوضاع حد الإنهيار. «5» < يومان ثلاثة مرت على حديث الإجتماع الأسبوع وتعهدات وزير الإعلام بتمليك الحقائق للإعلام وفي أول إمتحان فشلت الوزارة مثلما فشل المجلس الوطني في مناقشة تقارير الفساد… (إحتسبنا الأمر لله .. ولكننا نعلم أن الحكومة لا تحتمل اجواء الحريات…

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *