زواج سوداناس

البحارة العاملون بالباخرة (دهب) يعيشون ظروفاً قاسية بميناء بورتسودان بسبب رفض لجنة الخصخصة التصديق لهم بالوقود



شارك الموضوع :

يعاني بحارة عالقون على متن باخرة الركاب (دهب) التابعة للخطوط البحرية السودانية، ظروفاً وصفت بالقاسية بميناء بورتسودان، منذ أكثر من 20 يوماً، بسبب رفض لجنة الخصخصة، التي تعمل على تصفية الشركة توفير وقود للباخرة.
وأكد رئيس نقابة العاملين بالشركة، يعقوب محمود، أن جميع البحارة يعيشون ظروفاً قاسية نتيجة لعدم توفر وقود بالباخرة مما دفع معظمهم لمغادرتها.
وأنتقد خلال حديثه لـ(الجريدة) أمس، الخطوات التي تتبعها لجنة الخصخصة فيما يتعلق بتصفية الخطوط البحرية، وذكر أن القرار الجمهوري الخاص بالتصفية، وجه بالشروع في تأسيس شركة نقل بحري بديلة، وهي الخطوة التي يرى رئيس النقابة أن اللجنة قد تجاهلتها.
وأضاف “لابد من مشاركة العاملين في كافة الخطوات والمراحل المتعلقة بعملية التصفية، بعيداً عن الضبابية التي تكتنف عمل اللجنة”.
ومن جهتها أعلنت لجنة النقل والاتصالات، بالبرلمان امس الثلاثاء، عن اتجاه لتأسيس شركة مساهمة عامة لتعمل في مجال النقل البحري، كبديل للخطوط البحرية السودانية، عبر شراكة ذكية تضم الصين وماليزيا.
وفي سياق آخر، كشف رئيس نقابة العاملين بالخطوط البحرية، عن متأخرات مرتبات وإستقطاعات خاصة بالعاملين والمعاشيين والمستوصف التابع للشركة تتجاوز 8 مليارات جنيه سوداني، وقال إنهم طالبوا لجنة الخصخصة بسدادها قبل إكمال عملية التصفية، ولفت في ذلك الصدد إلى وعد من رئيس اللجنة بالنظر فيها، لكن دون اتخاذ إجراء فعلي حيال سدادها.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ودنمرة

        طيب والباقي فيها شنو..سودانير وسودانلاينز
        ومشروع الجزيرة ..وحتى حاج احمد رحمة الله
        عليه..شكيناكم لي الله..يمهل ولايهمل…

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *