زواج سوداناس

بلال أعلن ترحيب الحكومة أمين: دمج “الوساطة” القطرية والأفريقية التفاف على خارطة الطريق


د. امين حسن عمر: لكيلا لا نخسر المستقبل .. لا تضربوا الأطفال

شارك الموضوع :

تضاربت وجهات النظر والمواقف الحكومية من دعوات حركات دارفور المتمردة بتوحيد ودمج جهود الوساطة القطرية والافريقية لإنهاء الأزمة في الإقليم، فبينما وصف مسؤول مكتب سلام دارفور أمين حسن عمر الدعوة بأنها التفاف على خارطة الطريق التي رفضت الحركات التوقيع عليها، أعلن الناطق الرسمي باسم الحكومة أحمد بلال ترحيب الخرطوم بالدعوة، وأشار الى أن الخطوة ستقرب وجهات النظر بين الحكومة والحركات المسلحة.

وقال أمين: إن دعوة حركتي العدل والمسااة و تحرير السودان لدمج الوساطة في منبر عالي المستوى بقيادة ثامبو أمبيكي، هي محاولة للتوصل إلى تفويض جديد خارج نطاق تفويض الوساطة المشتركة والقطرية، التي تتأسس على إكمال العملية السلمية على أساس وثيقة الدوحة، وهو الأمر المرفوض من حيث المبدأ.

وأبلغ رئيس مكتب متابعة سلام دارفور وكالة السودان للأنباء، أن ما نُسب من تصريح لوزير الإعلام لا يعني سوى الترحيب بأي جهد للتنسيق بين المنبر، وعمل الوساطة المشتركة، وهو أمر منصوص عليه في خارطة الطريق التي وقعت عليها الحكومة.

وكان وزير الاعلام أحمد بلال عثمان قال في تصريحات صحفية إن انضمام الوساطة القطرية للآلية الأفريقية سيعزز من تقريب وجهات النظر بين الحركات المسلحة والحكومة بصورة كبيرة خاصة وأن دولة قطر بذلت جهوداً من أجل تحقيق السلام بالبلاد،، مؤكداً استعدادهم لخوض أي مفاوضات تصب في مصلحة البلاد حال تقديم الدعوة من الوساطة.

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ابوهبه

        وهل المبادرة القطريه انجيل او كتاب مقدس بدون ذكراسم اذا كان هناك مايستدعي الحكمه وهل امين عمر هو عراب حل هذه المشكله انظر لحكمة الرسول في صلح الحديبه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *