زواج سوداناس

نائب البشير: السودان ظل يتبنى المنهج الوسطي



شارك الموضوع :

أكد نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبدالرحمن، خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية لفعاليات المؤتمر الثاني للشريعة والاجتهاد، أن السودان ظل دوماً يتبنى الخيار الإسلامي منهجاً وتطبيقاً للشريعة الإسلامية عبر منهج وسطي لا يعرف الغلو والتطرف.

وقال عبد الرحمن، لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الذي نظمه معهد السلام بجامعة الجزيرة، إن السودان في عهد الحكومة الحالية أصدر العديد من القوانين الإسلامية المنظمة للأجهزة العدلية والأحوال الشخصية والاقتصاد والتأمين الإسلامي والأوقاف والأجهزة الأمنية، وكل مناحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية، إعلاءً لشأن الشريعة الإسلامية.

وأضاف حسبو أن بعد اتفاقية السلام الشامل لم تسقط الشريعة الإسلامية بل ظلت متواصلة في الشمال.

وعدَّ مثل هذه المؤتمرات فرصة لتبادل التجارب مع بعض الدول، داعياً مؤسسات التعليم والبحث العلمي إلى ضرورة تكثيف الجهود للدفع بهذا الاتجاه.

إلى ذلك، قالت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي سمية أبو كشوة، إن وزارتها ظلت تولي اهتماماً كبيراً بعلوم التأصيل، باعتبارها مسؤولية على عاتق الوزارة.

وأكدت أن السودان سباق في تطبيق الشريعة الإسلامية في الاقتصاد والتمويل في الوقت الذي تجتهد فيه بعض الدول في ظل الهجمة الشرسة على الإسلام، ووصمه بالتطرف لتشويه صورة الإسلام.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *