زواج سوداناس

من دون رسوم .. كلية لدراسة التكنولوجيا بالولايات المتحدة



شارك الموضوع :

يخطط ملياردير فرنسي إلى إنشاء كلية متخصصة في التكنولوجيا، في وادي السيليكون في الولايات المتحدة الأميركية، بمبلغ يصل إلى 100 مليون دولار أميركي.

وتعتزم الكلية، التي ستكون من دون رسوم دراسية، استقطاب 10 آلاف طالب خلال السنوات الخمس المقبلة، وستتركز الدراسة بها على مجالات التكنولوجيا والبرمجة والمشروعات الذكية الإبداعية، وستحمل اسم “42”.

والرقم “42” اسم مجازي يشير إلى الإجابة على أسئلة الحياة والكون، حسب ما ذكر موقع “بيزنس إنسايدر”.

وعلى الرغم من أن الملياردير خافيير نيل كان واحدا من المتسربين من المدارس، فإنه أسس أول مدرسة تحمل اسم “42” في العاصمة الفرنسية باريس عام 2013.

وكان الهدف من هذا النوع من المدارس الخروج عن القالب التقليدي للتعليم الفرنسي، وتحفيز الطلبة على الابتكار في حل المشكلات

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *